ظريف يستعرض خلال لقائه الكاظمي احدث التطورات في المفاوضات النووية

طهران / 26 نيسان / ابريل /ارنا- استعرض وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف خلال لقائه رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي احدث التطورات في المفاوضات النووية بين ايران مجموعة 4+1 ، موجها الشكر والتقدير للعراق لدعمه الاتفاق النووي ورفع الحظر الاميركي الظالم والاحادي.

وخلال هذا اللقاء الذي جرى اليوم الاثنين تم بحث تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين بالشكل الذي يخدم المصالح المتبادلة، وتعزيز التبادل التجاري بالاتجاهين، كما ناقشا قيام البلدين بالايفاء بالتزاماتهما المالية والتعاقدية.

وتم في اللقاء ايضا بحث تعاون البلدين بشأن مواجهة التهديدات الامنية المشتركة، بناء على التعاون الذي حصل اثناء مواجهة تنظيم داعش الارهابي ومنع معاودة نشاطه.

واكد الكاظمي على اهمية التواصل بين مسؤولي البلدين، في ظل التطورات المتسارعة التي تشهدها المنطقة والعالم، والتي تتطلب استمرار الحوار وتبادل الافكار بين دول المنطقة.

من جانبه اشار وزير الخارجية الايراني الى اهمية الدور الذي تلعبه الحكومة العراقية ورئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي سواء على مستوى العلاقة بين البلدين او على مستوى الملفات الاقليمية بشكل اوسع، ودور العراق في تبني سياسة الحوار والتهدئة من اجل امن واستقرار وسلام المنطقة.

كذلك اعلن ظريف رفض الجمهورية الاسلامية الايرانية لأي تصرف او سلوك يؤثر سلبا على الامن في العراق.

واشاد وزير الخارجية الايراني بجهود رئيس الوزراء العراقي في متابعة الملفات الموجودة في العلاقات الثنائية والاقليمية المتعلقة بالجمهورية الاسلامية الايرانية، واستعرض احدث التطورات في المفاوضات النووية بين ايران ودول مجموعة 4+1 ، موجها الشكر والتقدير للعراق لدعمه للاتفاق النووي ورفع الحظر الاميركي الظالم والاحادي.

واشار ظريف الى بعض القضايا القائمة في مجال العلاقات مع الشركات والمجموعات الاقتصادية والتجارية والهندسية والنقل الايرانية والقضايا المالية، داعيا للمساعدة بمعالجتها.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
7 + 4 =