فصائل المقاومة تدعو للرباط في المسجد الاقصى لمواجهة الاقتحامات 

غزة/ 5 ايار/ مايو /ارنا-دعت فصائل المقاومة بقطاع غزة سكان القدس والضفة الغربية وعرب الثمانية والاربعين الى الرباط في المسجد الاقصى المبارك بمدينة القدس لمواجهة مخططات المستوطنين. 

وأكدت الفصائل في مؤتمر صحفي لها بمناسبة يوم القدس العالمي على ضرورة افشال مخططات الاحتلال بتقسيم المسجد الاقصى زمانيا ومكانيا ومقاومة تفريغ القدس من سكانها. 

وقال القيادي في حركة المقاومة الاسلامية حماس اسماعيل رضوان في ذكرى يوم القدس العالمي الذي جعله اليوم الخميني رحمه الله يوما للوحدة المسلمين وتذكريهم بواجبهم تجاه تحريره وتأكيد هوية القدس وفلسطين نؤكد على سراب التطبيع الذي تقوم به بعض الأنظمة العربية التي لا تعبر عن نبض شعوبها المحبة لفلسطين والرافضة للتطبيع مع العدو الصهيوني لان التطبيع يمثل طعنة غادرة للشعب الفلسطيني وتفريطا بثوابت الأمة انحرافا عن مبادئها وتجريئا للاحتلال على ارتكاب المزيد من الجرائم  بحق الشعب الفلسطيني. 

وأضاف في كلمة الفصائل خلال المؤتمر: تأتي ذكرى يوم  القدس  العالمي لهذا العام في ظل استمرار الاعتداءات الصهيونية والتهجير القصري لابناء الشعب الفلسطيني في حي الشيخ جرار والذي يدل على العقلية العنصرية القائمة تفريغ المدينة من سكانها. 

وأكد ان ذكرى يوم القدس العالمي تأتي في ظل الانتصار الذي حققه اهالي القدس في هبة القدس موجها التحية  للشباب الثائر الذي اجبر الاحتلال على ازالة الحواجز الحديدية.

ودعا رضوان أبناء الشعب الفلسطيني ازاء هذه المخاطر الى الاعتكاف والرباط في الاقصى خاصة في يوم الثامن والعشرين من رمضان لمواجهة قطعان المستوطنين الذين يتوعدون باقتحام المسجد وليكن يوما لإشعال الثورة والانتفاضة. 

كما دعا انباء الضفة الغربية والقدس والثمانية والاربعين لاسناد المهددين بالترحيل القسري في الشيخ جراح مؤكدا ان القدس كانت وستبقى عربية اسلامية ومحور الصراع مع الاحتلال الصهيوني وهي العاصمة الابدية لفلسطين ولا مقام للاحتلال على ارض فلسطين.

واكد على ضرورة تحقيق الوحدة الاسلامية وتشكيل اكبر تكتل عربي واسلامي على رأسه قوى المقاومة لصياغة استراتيجة التحرير والمواجهة الشاملة مع الاحتلال.

انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
6 + 4 =