اليوم فلسطين أقرب إلى الانتصار على العدو من أي وقت مضى

بغداد/ 19آيار/مايو/ ارنا- أكد السفير الفلسطيني في العراق احمد عقل أن الأحداث الأخيرة في الأراضي المحتلة كشفت ضعف إسرائيل ، وقال إن الشعب الفلسطيني يشعر أكثر من أي وقت مضى بأنه قريب من الانتصار على العدو الصهيوني.

وقال عقل في حوار خاص مع مراسل وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا)، عن الأوضاع الداخلية في فلسطين أن "الشعب الفلسطيني يشعر الآن أكثر من أي وقت مضى أنه أقرب إلى الانتصار على العدو الصهيوني".

وأضاف، عقل الذي كان قد غادر بغداد الى بلاده بعد الغزو الصهيوني وعاد مساء أمس إلى العراق من فلسطين. ان "معنويات الشعب الفلسطيني قوية وحديدية، وفي معركته مع العدو، يحقق من خلال صموده وانتفاضته إنجازات جديدة يوما بعد يوم".

وأوضح، اننا "نشعر أنه في هذه المرحلة وعلى الرغم من كل جرائم وأحقاد الكيان الصهيوني ، يمكننا أن نتركه وراءنا، وان تكون لنا الثقة في الانتصار الذي حققناه على العدو".

ووصف السفير الفلسطيني "الحدث الأهم في المعركة الحالية بين الشعب الفلسطيني المظلوم والعدو الصهيوني هو صمود الفلسطينيين المظلومين في هذه الجولة من النضال" مضيفا "على الرغم من كل قوة الأسلحة المتطورة التي يمتلكها العدو ، إلا أن ضعفه وهشاشته وعدم قدرته على الدفاع عن نفسه باتت واضحة تماما، فهو اوهن من بيت العنكبوت".

وعن استراتيجية المقاومة الفلسطينية في هذه المعركة، أكد عقل، ان "الاستراتيجية واضحة في كل مرة يهاجم فيها العدو الصهيوني مواطنين فلسطينيين الجواب يكون واحدة بواحدة وصواريخ المقاومة جاهزة في جميع الاوقات لتدك مواقع العدو".

وشدد على ان "المقاومة الفلسطينية لديها مخزون كبير من الصواريخ وهذه الصواريخ قادرة على استهداف قلب الكيان الصهيوني".

ولفت عقل، الى ان "(القبة الحديدية) التي كان العدو الصهيوني يفتخر بها ما هي إلا خدعة ، وكشفت صواريخ المقاومة أنها كذبة ، لأن الضربات الصاروخية للمقاومة الفلسطينية وصلت تل أبيب ومدن صهيونية أخرى دون ان تستطيع القبة الحديدية منعها"

واشار الى ان "جولة القتال التي يقوم بها الشعب الفلسطيني كشفت نقاط ضعف العديد من الأعداء وأثبتت بدورها أنه في أرض فلسطين التاريخية يتحد الجميع، وان جميع الفلسطينيين، من مسلمين ومسيحيين، مستعدون للدفاع عن المقدسات الفلسطينية والتأكيد على النقطة المهمة وهي أن القدس عاصمة فلسطين".

وتشهد مدن مختلفة في الأراضي الفلسطينية المحتلة جولة جديدة من المقاومة من قبل الشعب الفلسطيني، وبدأت إجراءات الكيان الصهيوني لتدمير واحتلال حي الشيخ جراح في الجزء الشرقي من القدس المحتلة جولة جديدة من الاشتباكات في الأراضي المحتلة وأدى استمرار هذه الاشتباكات إلى احتجاجات عالمية ضد الجرائم الصهيونية.

وكانت قوات الاحتلال الصهيونية قد بدأت، يوم الاثنين ، من الأسبوع الماضي (10 آيار/مايو) ، اعتداءاتها الوحشية على قطاع غزة والفلسطينيين ، والتي أسفرت حتى الآن عن استشهاد 218 فلسطينيا وإصابة 1235 آخرين، كما أمطرت المقاومة الفلسطينية صواريخها على الأراضي المحتلة في تكتيك جديد من نوعه في الرد على العدوان الصهيوني والاعتداءات على غزة.

انتهى ع ص

تعليقك

You are replying to: .
captcha