الرئيس روحاني : نهاية محادثات فيينا انتصار الشعب الايراني

طهران/ 19 ايار/ مايو / ارنا - قال الرئيس حسن روحاني ان حكومته تواصل محادثات فيينا مع اطراف الاتفاق النووي حرصا على مصالح الشعب الإيراني وسعيا لرفع الحظر الظالم عنه.

وفي حديثه في اجتماع مجلس الوزراء اليوم الاربعاء اوضح الرئيس روحاني ان حكومته وطوال ثماني سنوات من عمرها لم تدخل في مفاوضات الاَ وخرجت منها منتصرة.

وعاهد روحاني الشعب الايراني على ان نهاية محادثات فيينا ستكون انتصار الشعب الايراني، مشيرا الى انجاز خطوات كبيرة في هذا اليوم بالذات.

العالم يترقب الانتخابات الرئاسية القادمة في ايران

وحول الانتخابات الرئاسية في إيران قال الرئيس روحاني ان عيون العالم تترقب هذه الانتخابات ، مشيرا الى أهمية النتائج التي سيعلنها مجلس صيانة الدستور بشأن صلاحية المتقدمين للترشح لخوض الانتخابات.

و أعتبر روحاني ان الايام القادمة التي تسبق الانتخابات لها أهمية خاصة من الناحية السياسية والاجتماعية والثقافية فهي تتضمن مناسبات خاصة كالذكرى السنوية لرحيل الامام الخميني وذكرى انتفاضة 15 خرداد ، كما ستتوج باجراء الانتخابات الرئاسية في دورتها الثالثة عشرة.

وفي جانب آخر من حديثه تطرق الرئيس روحاني الى مايجري من عدوان صهيوني على الشعب الفلسطيني داعيا الدول الاسلامية الى بذل اقصى جهودها لنصرة الفلسطينيين وانقاذهم من العدوان الوحشي الذي يشنه الكيان الصهيوني .

واضاف ان ما نشاهده اليوم هو صمت الأمم المتحدة ومجلس الأمن وجامعة الدول العربية وامتناعها عن اتخاذ أي قرار لوقف العدوان الصهيوني ، مؤكدا ان واجبنا اليوم هو الدفاع عن الشعب الفلسطيني ودعمه ، ولانشك ان النصر النهائي سيكون حليف هذا الشعب.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha