١٩‏/٠٥‏/٢٠٢١, ٤:٢٩ م
رقم الصحفي: 1876
رمز الخبر: 84335287
٠ Persons

سمات

معروف: تصاعد في استهداف الاعلاميين ومؤسساتهم بغزة

غزة/ 19 ايار / مايو / ارنا - دان رئيس المكتب الاعلامي الحكومي بغزة استمرار استهداف الصحفيين ومؤسساتهم في القطاع واخرها استهداف المذيع بصوت الاقصى يوسف ابو حسين واحد المصورين المحليين خلال تغطيه العدوان.

واكد في تصريح خاص لمراسلنا انه حتى اللحظة فيما يخص استهداف المقار الاعلاميه كحصيلة أولية هناك ثلاثة وثلاثين مؤسسة إعلامية تعرضت مقرها إلى التدمير و القصف في الأبراج التي استهدفت وتعرض قرابة عشرة من الصحفيين لإصابات مختلفة منها ثلاثة تعرضوا للاستهداف مباشر شمال قطاع غزة هذا الاستهداف
واكد ان القتل المتعمد لمؤسسات الاعلامية والصحفيين سياسة دائمة للاحتلال يحاول من خلالها تغيب شهود الجريمة ويحاول ثني وسائل الاعلام من القيام بدورها في نقل جرائم الاحتلال على الارض وهو ما يستلزم حقيقة موقفاً من كل المنظمات والمؤسسات الدولية المعنية بحرية الرأي والتعبير
واضاف:" هذه المنظمات سكوتها وتخاذلها عن القيام بواجب حماية هذه المؤسسات الاعلاميه وقول كلمة واتخاذ موقف مسؤول في هذه اللحظة هو ما يشجع الاحتلال على المضي قدماً نحن من جانبنا وضعنا كل هذه المؤسسات في صورة ما يتعرض له الاعلام الفلسطيني والاعلام بشكل عام هنا في قطاع غزة على الاعتبار ان حالة الاستهداف تجاوزت حتى الإعلام المحلي.
 وطالب بموقفين اثنين ضرورين في هذه اللحظة الموقف الاول هو إلغاء عضوية دولة الاحتلال من كافة هذه الاتحادات والمنظمات والأمر الثاني الاعلان بشكل واضح عن لجنه تحقيق دوليه ميدانيه تأتي للاطلاع عن كثب ورؤية التوثيقات والاستماع الى شهود العيان ممن تعرضوا لاعتداءات قوات الاحتلال من الصحفيين والمؤسسات الإعلامية
واعرب عن تقديره لموقف منظمة مراسلون بلا حدود الذين قرروا رفع دعاوي قضائية مضيفا:"يعني هو موقف مقدر ونحن نقول بان هذا الموقف هو خطوة عمليه تحتاج الى المزيدنحن نرحب بهذا الموقف من مراسلون بلا حدود وندعو كل المنظمات المعنية بالعمل الاعلامي الى دعم هذه الخطوة واتخاذ خطوات عملية اخرى من قبيل هذه الخطوة ونحن من جانبنا سنسعى جاهدين لكي نوفر كل أشكال الدعم لإنجاح هذه الخطوة عبر تزويد مراسلون بلا حدود وغيرها من المنظمات والمؤسسات التي يمكن أن تتحرك من أجل توفير التوثيقات اللازمة التي تدين الاحتلال لا محال".
٣٨٧

تعليقك

You are replying to: .
captcha