الفترة التي حددتها ايران لوكالة الطاقة الذرية تنتهي في 22 ايار الحالي

طهران / 20 ايار / مايو / ارنا – قال المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي "ابوالفضل عموئي" : ان فترة الثلاثة اشهر المحددة من جانب ايران للوكالة الدولية للطاقة الذرية، ستنتهي (يوم السبت) 22 ايار الحالي، بينما لم تتحقق حتى الان مطالب البلاد ولم يستطع الطرف الاخر ان ينفذ ادعاءه خلالها. 

وفي تصريح لمراسل "ارنا" اليوم الخميس، اوضح عموئي : ان ايران كانت قد قررت وقف عمليات التفتيش في اطار البروتوكول الاضافي، لكن الوكالة الدولية للطاقة الذرية طلبت ابقاء كامراتها داخل البلاد دون وصول المفتشين الدوليين اليها؛ وفي حال ان تم خلال الفترة المحددة الغاء الحظر وتنفيذ مطالب ايران، سيكون بإمكان الوكالة الدولية الحصول على هذه المعلومات.

ولفت بان فترة الثلاثة اشهر المحددة من جانب ايران للوكالة الدولية للطاقة الذرية ستنتهي (يوم السبت) 22 ايار الحالي، بينما لم تتحقق حتى الان مطالب البلاد، "وفي ضوء الوضع الراهن حيث المفاوضات التي لم تفض الى النتيجة، لا ينبغي ان نحدد فرصة جديدة، لان الطرف الاخر عجز عن تنفيذ ادعائه خلال هذه الفترة".    

وتعليقا على الانباء المتداولة بشان زيارة رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى ايران، صرح المسؤول البرلماني : ان "غروسي" يستطيع زيارة ايران، لكن ينبغي ان تتركز مطالبهم على اتخاذ خطوة مؤثرة من جانب الطرف الاخر في سياق رفع الحظر عن الجمهورية الاسلامية الايرانية ومطالبها المطورحة في مفاوضات فيينا، عند ذلك سيحق لهم ان يتوقعوا من ايران (القيام بتعهداتها)".

انتهى ** ح ع 
 

تعليقك

You are replying to: .
captcha