مونسان: الإمكانات السياحة في إيران لا نظير لها في العالم

موسكو/ 8 حزيران/ يونيو/ ارنا - وصف وزير التراث الثقافي والسياحة والصناعات التقليدية في الجمهورية الإسلامية خلال لقاء مع مجموعة من نشطاء السياحة من إيران وروسيا أمس الاثنين في العاصمة الروسية، وصف الإمكانات السياحية لايران بأنها فريدة من نوعها في العالم.

وأضاف علي أصغر مونسان أنه الى جانب الإمكانات السياحية في إيران الحضارة والجمال، فإن الأمن المستتب والضيافة المتأصلة للإيرانيين، يوفران اجواء جذابة للسياح من جميع الأجانب من مختلف دول العالم.

وتابع قائلا أن إيران بالإضافة إلى وجود العديد من المعالم التاريخية والثقافية والحضارية والحرف اليدوية الفريدة، تتمتع بمناظر طبيعية جميلة بما في ذلك الغابات الكثيفة والجبال الشاهقة والأنهار والصحاري الجميلة، ويمكن أن تكون جذابة لأي سائح.

وأوضح وزير التراث الثقافي والسياحة والصناعات اليدوية أن هناك أكثر من 700 متحف حكومي وغير حكومي في إيران، وهي فريدة من نوعها في العالم من حيث الثراء الثقافي والحضاري والتاريخي، وفي قطاع الحرف اليدوية، هناك أكثر من 350 فنا أصليا ومحليا.

وأشار مونسان إلى جهود الحكومة لتسهيل وتبسيط السياحة في إيران وقال، أن السياحة لم تعد تقتصر على الجانب الثقافي والتاريخي، بل باتت تشمل  السياحة الطبية والسياحة الدينية ومجالات اخرى .

وقال : في السنوات الأخيرة، تم بناء 400 فندق والفي وحدة سكنية في القرى لتوفير السياحة الطبيعية في أجزاء مختلفة من إيران، إلى جانب مجالات السياحة الأخرى.

 واوضح وزير التراث الثقافي والسياحة والصناعات التقليدية أن إيران تعد من البلدان المنخفضة التكاليف للسياح.

انتهى ** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha