ظريف: مقر المؤتمرات الدولية في اصفهان مناسب لعقد الاجتماعات الإقليمية

اصفهان/11 حزيران/يونيو/إرنا- اعتبر وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، بناء مقر اصفهان للمؤتمرات الدولية (قاعة مؤتمرات القمة) بانه انجاز اقتصادي وإداري وعلمي وتكنولوجي عظيم في هذه المدينة يمكن استغلاله على مستوى اجتماعات القمة الإقليمية.

وعلى هامش تفقده مشروع بناء مقر المؤتمرات الدولية في اصفهان (وسط البلاد)، اليوم (الجمعة)، أضاف ظريف: لقد نجحت الشركات المعرفية المساهمة في تشييد هذا المركز في تصميم سقف تم تخفيض وزنه من 150 إلى 50 كغم للمتر المربع، وهو إنجاز كبير في مجال العلوم والتكنولوجيا.

وأكد ظريف أن تصميم هذا المركز أجمل وأحدث من قاعة الجمعية العامة للأمم المتحدة وقال: "إن المرافق والامكانيات المتوفرة في هذا المركز كثيرة والتخطيط الذي تم لتشييد فنادق ومراكز دبلوماسية وتجارية فيه دقيق للغاية ومناسب ويقوم على أسس مدروسة ومعيارية".

وأضاف: "نظرا للجوانب المختلفة وضخامة المشروع، يمكن استخدام هذا المركز لإقامة المؤتمرات الدولية في المنطقة، والذي لم أر مثيلا له".

وصرح ظريف أن وزارة الخارجية ترحب بالمستثمرين الأجانب الراغبين في المساهمة في استكمال بناء فنادق مركز المؤتمرات الدولية في اصفهان.

وأشار الى أن "القطاع الخاص لديه أكبر عدد من المؤتمرات ويمكن أن يكون هذا المركز من أكثر الأماكن جاذبية للاستثمار إذا تم رفع الحظر" ، مشددا على أنه لا ينبغي التركيز فقط على المؤتمرات الحكومية الدولية.

ودخلت خطة تشييد مركز اصفهان الدولي للمؤتمرات حيز التنفيذ في مارس 2011 على أرض مساحتها 71 هكتارا وبناء بمساحة 425 ألف متر مربع شرقي اصفهان كمشروع متعدد الأغراض يهدف إلى استضافة قمة دول عدم الانحياز في إيران.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha