انسحاب المرشحين مهر علي زاده و زاکانی من الانتخابات الرئاسية

طهران/ 16 حزيران/ يونيو/ ارنا- سحب المرشحان للانتخابات الرئاسية الإيرانية، محسن مهر علي زاده، وعلی رضا زاکانی ترشحهما وذلك قبل حوالى 48 ساعة من فتح مراكز الإقتراع.

وأعلن المرشح محسن مهر علي زاده انسحابه من السباق الرئاسي، مبلغاً وزير الداخلية عبد الرضا رحماني فضلي انسحابه من الانتخابات. 

ومهر علي زاده هو سياسي إصلاحي. امتدّت مناصبه السابقة إلى الفترات الرئاسية لكلّ من رفسنجاني وخاتمي وروحاني، وترشح في العام 2005 للرئاسة، لكنَّه حصل على أقل عدد من الأصوات.

واعلن زاکانی انه سحب ترشحه لصالح رئيس السلطة القضائية ابراهيم رئيسي.

وبذلك يتنافس في الانتخابات الرئاسية 5 مرشحين وهم رئيس السلطة القضائية إبراهيم رئيسي، وأمين مجلس تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي، وعضو مجلس تشخيص مصلحة النظام سعيد جليلي، ونائب رئيس مجلس الشورى أمير حسين قاضي زاده هاشمي، ومحافظ البنك المركزي عبد الناصر همتي.

وقال رئيس لجنة الانتخابات في إيران جمال عرف  في وقت سابق، أنه "وبناء على الاستطلاعات في المواقع الالكترونية، فإن 37% إلى 47% من المواطنين الإيرانيين سيشاركون في الانتخابات، وهناك أكثر من 59 مليون شخص يحق لهم الاقتراع". 

يذكر ان الانتخابات الرئاسية الـ 13 ستجري الجمعة المقبلة الموافق 18 حزيران/يونيو الجاري في البلاد وبالتزامن معها ايضا تقام انتخابات الدورة الـ 6 للمجالس الاسلامية البلدية والقروية والانتخابات التكميلية لمجلس خبراء القيادة.
وینتخب رئیس الجمهوریة بالأغلبیه المطلقة لأصوات الناخبین وفی حالة عدم إحراز ذلك یعاد إجراء الانتخابات مرة ثانیة فی یوم الجمعة من الأسبوع التالی علی ان یشارك فیها اثنان من المرشحین ممن أحرزا أصواتًا أكثر من الباقین .
انتهى**1453

تعليقك

You are replying to: .
captcha