أوليانوف: محادثات فيينا ستتواصل بعد الانتخابات الإيرانية

موسكو/ 16 حزيران/ يونيو/ ارنا - قال ميخائيل أوليانوف، الممثل الدائم للاتحاد الروسي لدى المنظمات الدولية التي تتخذ من فيينا مقرا لها، إنه قد لايكون ممكنا التوصل لاتفاق لاحياء الاتفاق النووي قبل الانتخابات الرئاسية في 18 يونيو في إيران، وأن المفاوضات ستستمر بعد الانتخابات.

واضاف أوليانوف في تصريح لوكالة انترفاكس: من الواضح اليوم أنه لن يكون من الممكن التوصل إلى اتفاق بشأن احياء الاتفاق النووي الإيراني قبل انتخابات 18 يونيو الرئاسية في إيران، لكن المفاوضات ستستمر ولن يكون هناك تأثير كبير على عملية التفاوض.

واكد إن الجهود جارية لوضع اللمسات الأخيرة على النص الأصلي للاتفاقية، والهدف هو التوصل إلى اتفاق لإحياء الاتفاق النووي بالكامل.

رئيس الفريق الايراني المفاوض عباس عراقجي كان قد أعلن في 13 يونيو الجاري : نحن بحاجة الى الكثير من المناقشات والمشاورات السياسية والفنية والقانونية في محادثات فيينا، وسنواصل هذه المحادثات مهما تطلبت من وقت.

واضاف عراقجي: على الأطراف الأخرى الموقعة على الاتفاق النووي أن تطمئن إيران بأن ما حدث في الماضي (انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق) لن يتكرر في المستقبل.

وتابع رئيس الفريق الإيراني المفاوض : ولتحقيق ذلك، هناك حاجة إلى الكثير من المناقشات والمشاورات السياسية والفنية والقانونية، وسنواصل هذه المحادثات طالما لزم الأمر.

وقال عراقجي : لا تزال هناك العديد من القضايا الفنية التي يتعين التوصل إلى اتفاق نهائي بشأنها والتي يتعين حلها.

الجولة السادسة من المحادثات بين إيران ومجموعة 1+4 بشأن رفع الحظر وعودة امريكا المحتملة إلى الاتفاق النووي، كانت قد عقد اوائل الاسبوع الجاري باجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي في فيينا.

المفاوضات بين ممثلي إيران ومجموعة 1+4 لإحياء الاتفاق النووي كانت قد انطلقت في 24 أبريل 2021.

وعقدت الجولة الأولى من الاجتماع عبر الإنترنت فيما عقدت الاجتماعات اللاحقة في فيينا بمشاركة ممثلين عن البلدان الموقعة على الاتفاق، اما  الولايات المتحدة فأنها تشارك بشكل غير مباشر في هذا الاجتماع.

انتهى ** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha