خطيب زادة يستعرض الاجراءات المتخذة لمشاركة الجاليات الايرانية في الانتخابات الرئاسية

طهران / 17 حزيران /يونيو /ارنا- استعرض المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة الاجراءات المتخذة في الخارج لمشاركة الجاليات الايرانية في الانتخابات الرئاسية الايرانية.

واثر الهواجس التي اعلن عنها قائد الثورة الاسلامية بشأن الاستعدادات للانتخابات الرئاسية في مراكز الاقتراع في الخارج، ثمّن خطيب زادة في تصريح له مساء الاربعاء اهتمام سماحته الخاص بالإيرانيين المقيمين في الخارج وتأكيده على تهيئة الأرضية للمشاركة الملحمية في الانتخابات الرئاسية للجمهورية الإسلامية الإيرانية، وقال ان وزارة الخارجية  قامت بابلاغ جميع بعثات الجمهورية الإسلامية الإيرانية في الخارج بتمهيد الارضية لاجراء الانتخابات في اماكن مهامهم.

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية: في أبريل من هذا العام، استلمت وزارة الخارجية المستلزمات اللازمة للانتخابات الرئاسية الثالثة عشرة، بما في ذلك بطاقات الاقتراع ، بحضور ممثلين عن لجنة الانتخابات في البلاد ومجلس صيانة الدستور قبل ان يجري توزيعها على جميع بعثات الجمهورية الإسلامية الايرانية.

وأضاف خطيب زاده انه عقب تعيين رئيس لجنة الانتخابات في خارج البلاد وكذلك رئيس هيئة الاشراف على الانتخابات في الخارج، تم تشكيل لجان تنفيذية في جميع مراكز الاقتراع في الخارج ، بالإضافة إلى 200 مراقب من مجلس صيانة الدستور.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية انه بناء على ذلك ، هنالك 133 ممثلية للجمهورية الإسلامية الايرانية و 234 مركز اقتراع في الخارج جاهزة لإجراء الانتخابات الرئاسية ، فيما لن تجري الانتخابات في ثلاث دول فقط هي سنغافورة واليمن وكندا.

وأكد خطيب زاده انه فيما يتعلق بتمهيد الارضية لمشاركة الرعايا الايرانيين في الخارج ، خاصة في ظل القيود المفروضة في بعض الدول جراء كورونا ، فقد بذلت جهود مكثفة في دول مختلفة لتوفير شروط إجراء انتخابات للإيرانيين في الخارج ، مع الالتزام بالبروتوكولات الصحية للدول المضيفة ، وفي هذا الصدد ، في بعض البلدان ، مثل ماليزيا ، وعلى الرغم من ظروف الحجر الصحي الصعبة ، تم توفير صندوق اقتراع للسماح بإجراء الانتخابات حتى بشكل محدود.

وقال المتحدث باسم الخارجية الايرانية انه بعد توصيات قائد الثورة الاسلامية الاربعاء يسعى منتسبو وزارة الخارجية والبعثات الإيرانية في الخارج خلال الساعات المتبقية حتى اجراء الانتخابات، بذل ما بوسعهم لإجراء انتخابات تليق بالرعايا الايرانيين المقيمين في الخارج.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha