ظريف يؤكد استمرار سياسة ايران الداعمة للسلام والاستقرار في افغانستان

طهران / 18 حزيران / يونيو /ارنا- اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف استمرار سياسة الجمهوية الاسلامية الايرانية الداعمة للسلام والاستقرار في افغانستان.

جاء ذلك خلال لقاء ظريف الخميس في مدينة انطاليا بتركيا مع صلاح الدين رباني وزير الخارجية الافغاني السابق ومن قادة الجمعية الاسلامية في بلاده.

وفي اللقاء لفت وزير الخارجية الايراني الى ضرورة التعاون بين جميع التيارات الافغانية في مواجهة الاوضاع الامنية غير الجيدة في افغانستان.

من جانبه استعرض رباني خلال اللقاء احدث اوضاع افغانستان، مؤكدا مكانة الجمهورية الاسلامية الايرانية في دعم ارساء السلام والامن في بلاده.

وكان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف قد التقى ايضا رئيس المجلس الاعلى للمصالحة في افغانستان عبدالله عبدالله واعرب عن قلقه ازاء الاوضاع الامنية في افغانستان، مؤكدا ضرورة اجراء الحوار بين الافغانيين .

بدوره أعرب رئيس المجلس الاعلى للمصالحة الافغانية عن تقديره للجهود البناءة التي تبذلها الجمهورية الإسلامية الإيرانية، مستعرضا آخر التطورات في أفغانستان.

وكان ظريف قد اعلن لدى وصوله إلى أنطاليا ، انه من المقرر عقد اجتماع ثلاثي لوزراء خارجية إيران وتركيا وأفغانستان بشأن التعاون بين الدول الثلاث يوم غد السبت.

كما التقى وزير خارجية الايراني الخميس بنظيره العراقي فؤاد حسين ، ومن المقرر أن يجتمع غدًا مع بعض المسؤولين المشاركين في المنتدى، بمن فيهم مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل.

وكان وزير الخارجية الايراني قد وصل الى انطاليا الخميس للمشاركة في اجتماع المنتدى الدبلوماسي تلبية لدعوة من نظيره التركي مولود جاووش اوغلو.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha