١٨‏/٠٦‏/٢٠٢١, ٨:٠٧ ص
رقم الصحفي: 1863
رمز الخبر: 84371724
٠ Persons
وزير الداخلية یطالب بصيانة عملية الاقتراع

طهران/18 حزيران/يونيو/ارنا- طالب وزير الداخلية عبد الرضا رحماني فضلي جميع المعنيين بإجراء الانتخابات والمراقبين بصيانة عملية الاقتراع، معتبرا أن صوت الشعب هو تجلي لإرادته فيجب صيانته.

واعتبر وزير الداخلية الإيراني في تصريح بهيئة الانتخابات اليوم الجمعة، تصويت الشعب في الانتخابات الرئاسية هو إرادتهم ومظهر من مظاهر تداول السلطة، مطالبا المعنيين بإجراء الانتخابات والمراقبين بالحماية الكاملة لها .

وأشار عبدالرضا رحماني فضلي أن بالتعاون مع كافة الاجهزة التنفيذية نشهد انطلاق الدورة الثالثة عشرة للانتخابات الرئاسية والسادسة للمجالس البلدية للمدن والقرى.

ورجا الله تعالى التوفيق في صيانة رأي الشعب وتنظيم انتخابات شرعية مع رعاية الاشتراطات الصحية، داعيا كافة المشرفين والعاملين لبدء العمل في اكثر من 66 الف لجنة انتخابية لرئاسة الجمهورية و75 الف لجنة لانتخابات مجالس البلدية للمدن والقرى.

واكد ان على المراقبين والمشرفين الابلاغ عن حالات الانتهاكات اذا ما حدثت، والحفاظ على التصويت الذي يمثل ارادة الشعب في انتقال السلطة. 

وأعرب وزير الداخلية عن أمله في نجاح جميع الجهات في الحفاظ على اصوات الشعب وإجراء انتخابات قانونية سليمة مع مراعاة قوانين منع تفشي كورونا.

وقال: على جميع المتواجدين في الساحة اليوم، بما في ذلك الأجهزة الأمنية وقوى الامن الداخلي والقوى التنفيذية والرقابية، التنسيق الكامل لاجراء الانتخابات بشكل جيد.

انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
captcha