أمير عبداللهيان: السياسة الخارجية في حكومة رئيسي ستكون ناشطة ومنطقية

طهران/ 22 حزيران/ يونيو/ ارنا - قال حسين أمير عبداللهيان، المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي للشؤون الدولية، لشبكة CNN، إن السياسة الخارجية لحكومة السيد إبراهيم رئيسي ستكون ناشطة ومنطقية وذات خطاب قوي.

في مقابلة مقتضبة وردا على بعض الأسئلة حول انتخاب رئيسي كرئيس منتخب لإيران والسياسة الخارجية لحكومته المستقبلية، اوضح عبداللهيان اليوم الثلاثاء ، إن السياسة الخارجية للحكومة المستقبلية لإيران برئاسة رئيسي ستكون فاعلة ومنطقية وذات خطاب قوي يخدم مصالح إيران في كل المجالات.

و رداً على سؤال حول العلاقات بين إيران والولايات المتحدة خلال رئاسة حجة الإسلام إبراهيم رئيسي، قال عبداللهيان أن أميركا اضاعت الفرص دائما، وهذا الموضوع يعتمد أكثر على سلوك الجانب الأمريكي، خاصة فيما يتعلق بقرارتهم بشأن العلاقات المستقبلية مع إيران.

وبشأن التباين بين إدارتي ترامب وبايدن، قال أمير عبداللهيان: بايدن يريد العودة إلى الاتفاق النووي ولا يجب أن يدرج القضايا الإقليمية أو الصاروخية في هذه القضية، بل يجب التركيز على الاتفاق والالتزام بالعودة إليه.

وحول نتائج محادثات فيينا قال : يمكن أن يدخل الاتفاق النووي المرحلة التنفيذية.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha