مدير عام "ارنا": العلاقات الايرانية الروسية اصيلة ويجب تطويرها في جميع المجالات

طهران / 22 حزيران / يونيو /ارنا- وصف مدير عام وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء "ارنا" محمد رضا نوروز بور، العلاقات الايرانية الروسية بانها اصيلة، مؤكدا ضرورة تطويرها في جميع المجالات.

وقال نوروز بور خلال استقباله السفير الروسي لدى ايران ليفان جاغاريان في مبنى الوكالة بطهران اليوم الثلاثاء: ان العلاقات بين البلدين يجب تطويرها في جميع المجالات وان هذه الاستراتيجية المهمة مدرجة في جدول اعمال جميع الحكومات في البلاد.

واشار الى اهمية العلاقات الثنائية بين ايران وروسيا ونوه الى العديد من اللقاءات التي جرت بين رئيسي البلدين خلال فترة الحكومتين الحادية عشرة والثانية عشرة واضاف: ان العلاقات بين طهران وموسكو شهدت خلال فترة رئاسة الدكتور روحاني تطورا لافتا واصبحت ماضية في المسار الاستراتيجي.

ولفت الى ان الرئيس الروسي كان اول رئيس بلد يهنئ الرئيس الايراني المنتخب ابراهيم رئيسي لفوزه في الانتخابات الرئاسية الاخيرة واضاف: ان هذا الامر مؤشر الى العلاقات السياسية الطيبة بين ايران وروسيا وبما يعزز الامل برفع مستوى العلاقات في المرحلة الجديدة.

واشاد مدير عام "ارنا" بالدعم السياسي من قبل روسيا لحقوق الشعب الايراني في المحافل الدولية والمقاومة امام ضغوط اميركا وقال: ان العلاقات السياسية بين ايران وروسيا هي الان في مستوى جيد ويمكن اعتبار ذروة التعاون السياسي والعسكري والامني بين البلدين بانها تبلورت في مكافحة الارهاب الدولي في سوريا.

واعرب نوروز بور عن امله بان تنمو العلاقات بين ايران وروسيا في جميع العلاقات خاصة في القطاعات الاقتصادية والتجارية لتضاهي مستوى العلاقات السياسية.

واشاد بدعم روسيا لايران في فترة كورونا خاصة ارسال شحنات من لقاح "سبوتنيك في"، معتبرا التعاون بين اطهران وموسكو في انتاج اللقاح المضاد لكورونا انموذجا ناجحا للتعاون الثنائي ما ترك تاثيرا ايجابيا وجيدا لدى الراي العام الايراني.

واكد ضرورة تطوير العلاقات والتعاون الثقافي والاعلامي بين ايران وروسيا واشار الى العلاقات الوثيقة بين وكالة "ارنا" ووكالتي "سبوتنيك" و"تاس" وقال: ان وكالتي "ارنا" و"سبوتنيك" عقدتا خلال العام الاخير 4 ندوات عبر الفيديو كونفرانس حول مختلف المواضيع ونامل بان نشهد في المستقبل زيادة المشاريع المشتركة بين وكالة "ارنا" والوكالات الروسية.

واعتبر نوروز بور التخطيط لمواجهة الدعايات السلبية التي تبثها اميركا ضد ايران وروسيا في وسائل الاعلام احد مجالات العمل المشترك بين وسائل الاعلام الايرانية والروسية واضاف: ان الامر المتوقع الاخر من وسائل الاعلام الروسية هو الاهتمام بالتعريف بصورة ايران الحقيقية للشعب الروسي وعن طريق وسائل اعلامها الدولية لشعوب العالم.

ووصف بالمقلق تصاعد حدة العنف وزعزعة الامن في افغانستان التي تعد في غالبها نتيجة للاحتلال ومؤامرات الاميركيين واضاف: ان لايران وروسيا هواجس مشتركة في هذا المجال الامر الذي يستدعي اتخاذ تدابير للحيلولة دون اتساع نطاق العنف وقتل الشعب الافغاني البريء.

واكد مدير عام "ارنا" اهمية تطوير التعاون بين ايران وروسيا في مجال النقل في بحر قزوين وقال بشان تطورات منطقة القوقاز: ان العلاقات الايرانية الروسية تتضمن مصالح مشتركة وتوقعات مشتركة وهو امر يحظى باهمية خاصة حول تطورات القوقاز.

وفي ختام اللقاء تفقد السفير الروسي صالة تحرير الاخبار في وكالة "ارنا" وتعرف عن كثب على وتيرة انتاج وبث الاخبار في الوكالة على الصعيدين الداخلي والخارجي.

وشارك السفير جاغاريان في حوار مع صحفيي القسمين السياسي والدولي في وكالة "ارنا" والصحفيين العاملين في صحف "ايران" و"الوفاق" و"ايران ديلي" واجاب على اسئلتهم في مختلف المجالات.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha