روسيا تؤكد أهمية استئناف المحادثات الخاصة بإحياء الاتفاق النووي

لندن/ 15 تموز/ يوليو/ إرنا - دعا رئيس الوفد الروسي إلى محادثات إحياء الاتفاق النووي، مرة أخرى إلى الاسراع باستئناف محادثات فيينا، وقال إن وقف المحادثات سيفقد المفاوضين الزخم للتوصل إلى اتفاق.

وكتب ميخائيل أوليانوف، السفير الروسي والمندوب الدائم لدى المنظمات الدولية التي تتخذ من فيينا مقرا لها، في تغريدة على تويتر اليوم الخميس:  وفقا لآخر التقارير، فأن إيران ستكون مستعدة لاستئناف محادثات فيينا بشأن إحياء الاتفاق النووي بعد 5 اغسطس فقط؛ (لكن) السؤال هو بالضبط متى.

وقال: إذا طال التوقف في المحادثات، سيفقد المفاوضون زخمهم (الدافع) وستكون عملية المحادثات أطول مما كان متوقعا.

وسبق للدبلوماسي الروسي أن أرجع توقف المحادثات حول الاتفاق النووي إلى الانتخابات الرئاسية الإيرانية، لكنه قال إنه سيكون من الأفضل استئناف المحادثات في أقرب وقت ممكن.

واعتبر سفير ومندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل اوليانوف، احياء الاتفاق النووي بانه اولوية.

وفي تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" في الذكرى السادسة لابرام الاتفاق النووي، اعتبر اوليانوف الاتفاق بانه رائعة الدبلوماسية متعددة الاطراف.

واضاف: ان صياغة وتنظيم الاتفاق النووي استلزم الكثير جدا من العمل والابداع. الاتفاق كان له دور كبير في عدم الانتشار وان احياءه يعد اولوية.

وكان أوليانوف أعلن، في وقت سابق، أن موعد بدء الجولة السابعة من المفاوضات لم يتضح بعد، لكن من المفترض أنها ستكون الجولة الأخيرة.

واختتمت، الشهر الماضي، في العاصمة النمساوية فيينا، الجولة السادسة للمفاوضات المتواصلة، منذ نيسان/أبريل الماضي.

وتم الاتفاق على مواصلة المشاورات، على مستوى الخبراء؛ لمناقشة الجوانب الفنية وتفاصيل القضايا المتعلقة برفع الحظر عن إيران.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha