مسؤول اعلامي عراقي : یجب علی وسائل الإعلام التصدي للأفکار المتطرفة

طهران / ۲۰ تموز / يوليو / ارنا - اكد نائب رئیس مجلس أمناء شبکة الإعلام العراقي "محمد سلام القيسي" علی وسائل الإعلام بضرورة التصدي للأفکار التي تزرع التطرف داخل المجتمعات وتسبب الحرب بین الدول أو بین أبناء شعب واحد.

جاء ذلك خلال الندوة الحوارية بعنوان "دور الإعلام في بناء السلام" والتي نظمت بجهود "مؤسسة التضامن والحوار بين الأمم" العراقية، امس الاثنين.  

وردا على سؤال حول طبيعة مبادرة وسائل الإعلام لبناء السلام داخل المجتمعات التي تعاني من الحروب أو الصراعات، قال القیسي : یجب علی وسائل الإعلام أن تجعل في بثها العام، الکثیر من الفقرات البرامجیة المتنوعة التي تدل علی مفهوم السلام وکیفیة تطبیق السلام والفائدة والإنعکاسات المترتبة على السلام فيها.

كما أشار إلی الحروب الراهنة في منطقة غرب آسیا؛ قائلا : یجب علی الإعلام زرع السلام في قلوب المتخاصمین والمتناحرین في هذه الحروب.

واستدل هذا المسؤول الاعلامي العراقي، بالقانون رقم ٢٦ الذي تم صوت علیه برلمان العراق في ۲۰۱۵ حول شبکة الإعلام العراقي؛ مؤكدا أن شبکة الإعلام العراقي تضع دائما في سیاساتها الکثیر من البرامج الحواریة التي تنبذ الحرب في المنطقة.

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
captcha