روحاني : التوازن والتعامل البناء هما الوسيلة لانقاذ البلاد

طهران/ 2 اب / اغسطس/ ارنا - أكد الرئيس حسن روحاني ان السبيل لانقاذ البلاد هو التوازن والتعامل البناء ، مضيفا : لابد ان نصل الى هذه النتيجة وهي ان زمن التشدد والافراط قد انتهى.

وفي كلمة له باجتماع مع كبار المدراء في حكومته اليوم الاثنين ، قال الرئيس روحاني : ان ما كنت افكر به عام 2013 كطريق لحل مشكلات البلاد هو ما افكر به اليوم دون زيادة أو نقصان وهو أن التوازن والتعامل البناء هو الوسيلة لانقاذ البلاد.

وتابع روحاني قائلا : اليوم وبعد تجربة ثماني سنوات أكرر القول ان التوازن في الداخل والخارج والتعاطي البناء مع الداخل والخارج ايضا هما طريق النجاح وبالتالي فأننا لن نصل الى نتيجة من خلال التشدد ولا من خلال الاساءة لبعضنا البعض.

وتطرق روحاني الى جوانب من الظروف الصعبة التي مرت بها حكومته ، وجهودها في توفير ما يحتاجه المواطنون اضافة الى جهودها الدبلوماسية في رفع سبع قرارات دولية كانت مفروضة على الشعب الايراني ، واصفا هذا الانجاز بانه لم يكن عملا سهلا.

وتابع قائلا : ان ما قام به وزير الخارجية والوفد الايراني المفاوض لم يكن عملا بسيطا حتى ان البعض كانوا يائسين من تحقيق أي نتيجة ، لكنها تحققت فعلا.

واوضح روحاني ان القرار 2231 الغى سبعة قرارات مرتبطة بالفصل السابع.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha