رئيس مجلس الشورى: الطاقات متوفرة لتطوير التبادل الاقتصادي بين ايران والبرازيل

طهران / 4 آب / اغسطس /ارنا- اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني محمد باقر قاليباف وجود الطاقات لرفع مستوى التبادل الاقتصادي والتجاري بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والبرازيل، معربا عن امله بايجاد تحول في هذا القطاع من العلاقات بجهود مسؤولي الطرفين.

جاء ذلك خلال استقبال قاليباف لرئيس مجموعة الصداقة البرلمانية البرازيلية الايرانية اواندرو رومان الذي يزور طهران للمشاركة في مراسم اداء اليمين الدستورية للرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسي الخميس.

واكد رغبة ايران بتطوير العلاقات مع البرازيل واشار الى اهمية الارتقاء بمستوى العلاقات الاقتصادية بين البلدين وقال: ان طاقات البلدين تفوق المستوى الراهن للعلاقات التجارية والاقتصادية ونامل بايجاد تحول في هذا القطاع من العلاقات في ظل جهود مسؤولي البلدين.

من جانبه اكد رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية البرازيلية الايرانية اهمية العلاقات البرلمانية بين البلدين وقال: ان مجموعتي الصداقة البرلمانية في البلدين يبذلان جهودها لتعزيز العلاقات ونحن نرحب باي مبادرة تفضي الى تسهيل التعاون الثنائي.

واعتبر العلاقات الاقتصادية بين ايران والبرازيل بانها متجذرة وقال: ان البلدين يمتلكان طاقات وفيرة في مجالات كالطاقة والمواد الغذائية والبتروكيمياويات والزراعة وان التعاون في هذه المجالات من شانه رفع حجم التبادل التجاري بينهما.

ويزور المسؤول البرلماني البرازيلي طهران للمشاركة في مراسم اداء اليمين الدستورية للرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسي.

وستجري المراسم عصر الخميس في مبنى مجلس الشورى الاسلامي بمشاركة اكثر من 115 شخصية رسمية اجنبية من بينهم رؤساء جمهورية ورؤساء برلمانات ورؤساء حكومات ووزراء خارجية ووزراء آخرين، اضافة الى العشرات من مدراء ومندوبي المنظمات والمؤسسات الدولية والاقليمية والشخصيات الدينية والثقافية والاجتماعية من مختلف انحاء العالم.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha