رئيسي : نيكاراغوا انموذج لاميركا اللاتينية في مواجهة الاطماع الاميركية الظالمة

طهران / 5 آب /اغسطس /ارنا- اعتبر الرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسي نيكاراغوا انموذجا لدول اميركا اللاتينية في مواجهة الاطماع الاميركية.

وقال الرئيس رئيسي ، لدى استقباله وزير خارجية نيكاراغوا دينيس مونكادا في طهران الأربعاء ان الصمود في مواجهة الاطماع الظالمة للولايات المتحدة جعلت نيكاراغوا نموذجًا لدول أمريكا اللاتينية والتحركات المناهضة للاستكبار في هذه المنطقة .

وأشار إلى أن اسم ثورة نيكاراغوا كان دائمًا اسمًا مألوفًا للشعب الإيراني ، مضيفًا: "إن الشعب الإيراني يتمنى دائمًا النجاح والنصر للشعب الثوري في نيكاراغوا وكما يؤكد قائد الثورة الإسلامية يجب أن تبقى جذوة الروح الثورة متقدة دوما لاسيما في اوساط جيل الشباب  ، ويجب على قادة الثورة النيكاراغوية ألا يسمحوا بمرور الوقت ان تخمد  الروح الثورية لدى الناس ، وخاصة الشباب.

ووصف رئيسي العلاقات بين البلدين بأنها جيدة وبناءة وقال: بالطبع ان المستوى الحالي للعلاقات غير كاف ويجب اتخاذ خطوات جادة للنهوض بمستوى العلاقات من خلال بحث سبل استثمار الطاقات المتاحة لدى البلدين .

بدوره ابلغ وزير خارجية نيكاراغوا دينيس مونكادا تحيات وتهاني رئيس نيكاراغوا لآية الله ابراهيم رئيسي ورئيس الحكومة الثالثة عشرة ، قائلاً: ان نيكاراغوا تواصل تحقيق أهداف ثورتها وستصون بمساعدة الدول الصديقة مثل جمهورية إيران الإسلامية الأهداف والمبادئ المشتركة للدول الثورية ، وخاصة مناهضة الاستكبار .

وقال وزير خارجية نيكاراغوا: يجب علينا العمل على آليات ثابتة وراسخة لتقوية العلاقات البناءة بين البلدين.

ويزور وزير خارجية نيكاراغوا طهران للمشاركة في مراسم اداء اليمين الدستورية للرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسي.

وستجري المراسم عصر اليوم الخميس في مبنى مجلس الشورى الاسلامي بمشاركة اكثر من 115 شخصية رسمية اجنبية من بينهم رؤساء جمهورية ورؤساء برلمانات ورؤساء حكومات ووزراء خارجية ووزراء آخرين، اضافة الى العشرات من مدراء ومندوبي المنظمات والمؤسسات الدولية والاقليمية والشخصيات الدينية والثقافية والاجتماعية من مختلف انحاء العالم.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha