قاليباف: السلام في افغانستان يتحقق في ظل الحوار بين جميع الاطراف

طهران / 6 آب / اغسطس /ارنا- اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني محمد باقر قاليباف بان السلام في افغانستان يتحقق من خلال الحوار بين الاطراف الافغانية المختلفة.

واشار قاليباف خلال لقائه الرئيس الافغاني محمد اشرف غني، في طهران الخميس، الى التطورات الاخيرة في المنطقة وقال: ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية مبنية على اساس ارساء السلام والاستقرار في المنطقة.

واضاف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم اي خطوة في سياق ارساء الاستقرار والامن المستديم والحيلولة دون اراقة الدماء في افغانستان.

واعرب عن امله برفع مستوى العلاقات بين ايران وافغانستان واضاف: ان تعزيز العلاقات التجارية يتحقق بافتتاح الاسواق الحدودية الجديدة.

واعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي تدخلات القوات الاجنبية في افغانستان عنصر زعزعة الامن فيها وقال: انه مادامت القوات الاجنبية متواجدة سيستمر ويتسع نطاق زعزعة الامن في المنطقة.   

من جانبه وصف الرئيس الافغاني العلاقات بين البلدين بانها اخوية وقال: ان الشعب الافغاني لن ينسى ابدا تعاطف ودعم الحكومة والشعب الايراني له في مختلف المراحل خاصة حسن استضافته للمهاجرين الافغان.

واعتبر اشرف غني استمرار الحرب بانه ليس الطريق لحل المشكلة الراهنة في افغانستان وقال: ان قتل المواطنين الابرياء لا يمكنه التعويض عن حالات التخلف السابقة ويتوجب حل المشاكل الراهنة عبر الحوار والتفاوض.

واكد الرئيس الافغاني اهمية الاستثمارات المشتركة بين البلدين خاصة في ميناء جابهار جنوب شرق ايران، لافتا الى ضرورة رفع عقبات الصادرات والواردات.

ويزور الرئيس الافغاني محمد اشرف غني طهران للمشاركة في مراسم اداء اليمين الدستورية للرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسي التي جرت الخميس بحضور اكثر من مائة مسؤول رسمي بينهم رؤساء جمهورية ورؤساء حكومات وبرلمانات ووزراء خارجية ووزراء اخرين اضافة الى العشرات من رؤساء ومدراء المنظمات الاقليمية والدولية والشخصيات الدينية والثقافية والاجتماعية من مختلف انحاء العالم.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha