وزير الامن الايراني يؤكد على مكافحة ارهاب الدولة الرسمي والاقتصادي الاميركي

طهران / 31 آب /اغسطس /ارنا- اكد وزير الامن الايراني حجة الاسلام اسماعيل خطيب عزم الوزارة الراسخ في التصدي للتيارات والعناصر المهددة للامن القومي في البلاد، مشددا على مكافحة مختلف اشكال الارهاب ومنه ارهاب الدولة الرسمي والاقتصادي الاميركي في فرض الحظر الوحشي على الشعب الايراني.

وخلال لقائه الاثنين رئيس السلطة القضائية حجة الاسلام غلام حسين محسني اجئي، اشار حجة الاسلام خطيب الى الاوامر الاخيرة الصادرة عن رئيس السلطة القضائية حول التصدي لمافيا الادوية والذين يرتكبون الخيانة في هذه الظروف الصعبة بحق سلامة وصحة المواطنين وقال: ان قضية مكافحة مرض كورونا تعد ضمن الاولويات المحددة من قبل كبار مسؤولي الدولة وستدخل وزارة الامن بكل قوة في قضية مكافحة مافيا الادوية والهدف المرسوم من قبل رئيس السلطة القضائية في هذا المجال.   

واعلن استعداد رجال الامن للمزيد من تفعيل الوزارة في مكافحة الفساد وتوفير الامن والراحة للمواطنين واضاف: ان وزارة الامن تحظى في الحكومة الشعبية بطاقات هائلة تضعها في اطار القانون تحت تصرف السلطة القضائية للدخول بجدية اكبر في مجال مكافحة الفساد وكذلك توفير الامن والراحة للمواطنين لتوفير امكانية اتخاذ خطوات كبيرة في مسار اجتثاث جذور الفساد والارتقاء بسلامة النظام الاداري.

واكد حجة الاسلام خطيب: ان لوزارة الامن عزما راسخا في مكافحة التيارات والعناصر المهددة للامن القومي وهي في هذا المسار لن تتردد اطلاقا وستسعى في تشديد هذه المكافحة.

وقال في ختام تصريحه: ان المكافحة الحازمة لمختلف اشكال الارهاب ومنه الارهاب الرسمي الحكومي والاقتصادي الاميركي في فرض اجراءات الحظر الوحشية على الشعب الايراني، مدرجة في جدول الاعمال الجاد لوزارة الامن.

انتهى ** 2342  

تعليقك

You are replying to: .
captcha