المجموعة البحرية 75 تحمل رسالة سلام ومودة الى دول الجوار

طهران / 14 ايلول / سبتمبر / ارنا – اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية "محمد مخبر"، ان مجموعة القطع البحرية الـ 75 التابعة للجيش الايراني، لا شك تحمل رسالة سلام ومودة، لاسيما مع دول الجوار والمنطقة، لكي تتظافر الجهود فيما بينها ومن خلال تعزيز الدبلوماسية وتوسيع العلاقات القائمة على الاحترام المتبادل واسس الصداقة، تقوم بتامين المضيقات والممرات المائية والمنطقة.

جاء ذلك في رسالة التهنئة التي بعثها "مخبر" اليوم الثلاثاء، لمناسبة العودة المشرفة والشامخة لمجموعة القطع البحرية الـ 75 التابعة للجيش من مهمتها الدولية، التي استغرقت 133 يوما من الابحار في المياه الدولية والمحيط الاطلسي.

وقدم النائب الاول لرئيس الجمهورية بالمناسبة، خالص التهاني الى سماحة قائد الثورة، القائد العام للقوات المسلحة الامام الخامنئي (دام ظله العالي)، والشعب الايراني الابي والمقاوم وجميع القادة والعاملين لدى القوات المسلحة، وتاكيدا القوات الباسلة المنتسبة الى بحرية الجيش. 

وكتب مخبر في رسالة التهنئة : ان الحضور المقتدر للمجموعة البحرية الـ 75 في المياه الدولية مرورا بالمضيقات الرئيسية والستراتيجية العالمية وعرض المحيط الاطلسي، اضاف ورقة ذهبية اخرى الى سجل الجيش الايراني الحافل بالانجازات والملاحم المشرفة. 

وشدد، على ان "جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية، بقواته الشجاعة والمضحية اظهر عبر حضوره المقتدر في المياه الدولية والمحيطات النائية انه على اهبة الاستعداد والجهوزية ليقوم من خلال الاتكال على الباري تعالي واتباعا لأوامر وتوجيهات سماحة القائد العام للقوات المسلحة وباستخدام احدث التقنيات والاجهزة والمعدات المتطورة والمصنعة محليا، بالقضاء في المهد على كافة المؤامرات التي تحاك ضد الامن والمصالح الوطنية للجمهورية الاسلامية الايرانية.

وختم بالقول : ان مجموعة القطع البحرية الـ 75، حملت عبر هذه المهمة العظيمة، رسالة سلام ومحبة الحكومة والشعب الايرانيين، لاسيما الى دول الجوار والمنطقة.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
captcha