عبداللهيان يدعو بريطانيا الى تسديد ديونها المترتبة عليها لايران منذ عقود 4 عقود

طهران / 23 ايلول / سبتمبر /ارنا- دعا وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان، بريطانيا الى تسديد ديونها المترتبة عليها للجمهورية الاسلامية الايرانية منذ 4 عقود.

جاء ذلك خلال لقاء امیر عبداللهیان، نظيرته البريطانية اليزابث تراس، على هامش اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك الاربعاء، حيث جرى البحث حول العلاقات الثنائية والاتفاق النووي واوضاع افغانستان.

وقال وزير الخارجية الايراني: ان اعادة بناء العلاقات بين البلدين تتطلب خطوات جادة منها تفعيل بريطانيا لعملية تسديد الديون المترتبة  عليها لايران منذ نحو اربعة عقود.

واشار الى ان ايران سمعت حول الاتفاق النووي، الكثير من التصريحات والوعود الا انها لم تدخل حيز التنفيذ، معرباً عن أسفه وقال: اننا ناسف لأن بريطانيا شكلت جزءً من هذا التقاعس ولا بد من تغيير نهجها بهذا الشأن.

واضاف: ان الادارة الاميركية وفي ظل الصمت والمواكبة من اوروبا ماتزال مستمرة في حظرها اللاشرعي وتدّعي في ذات الوقت انها تريد العودة الى الاتفاق النووي وهو ما يشكل ازدواجية يلاحظها الشعب الايراني بدقة.

وقال: ان العمل والتنفيذ من قبل اطراف الاتفاق النووي هو المعيار بالنسبة للحكومة الايرانية وليست الاقوال.

وأكد امیر عبداللهیان على ضرورة ان تولي بريطانيا الاهتمام بمسالة ان العمل بتعهداتها هو الطريق الوحيد لاعادة بناء العلاقات بين البلدين كما ان طهران سترد بشكل مناسب على أية خطوة ايجابية وبناءة.

كما أكد على ضرورة الاهتمام بالاوضاع الانسانية في اليمن والبحرين واعتبر تشكيل حكومة شاملة في افغانستان تعكس مشاركة جميع الاطياف والقوميات بمثابة السبيل الوحيد لارساء الاستقرار والسلام المستدام بهذا البلد.

*تراس: بريطانيا مستعدة لتسديد ديونها لايران

من جهتها أعلنت وزيرة الخارجية البريطانية استعداد بلادها لتسديد ديونها المترتبة عليها لايران.

وفي الاشارة الى الاتفاق النووي، قالت ان الجميع يولون الاهتمام حاليا بموضوع بدء العملية التفاوضية.

وثمّنت وزيرة خارجية بريطانيا جهود الجمهورية الاسلامية الايرانية في تسهيل خروج رعايا بلادها المتبقين من افغانستان.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha