امير عبداللهیان: الحظر الاميركي الظالم ارهاب صارخ ضد الشعب الايراني

طهران / 23 ايلول / سبتمبر /ارنا- انتقد وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان بشدة صمت منظمات حقوق الانسان تجاه اجراءات الحظر الاميركية الظالمة واعتبر هذه الاجراءات بانها لا انسانية وارهاب صارخ ضد الشعب الايراني ينبغي رفضها والتصدي لها من قبل الجميع.

جاء ذلك خلال لقاء وزير الخارجية الايراني مع رئيس جمعية الصليب الاحمر الدولي بیتر ماورر الاربعاء على هامش اجتماع الدورة الـ 76 للجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك.

وفي اللقاء وجه امیر عبداللهیان الشكر لرئيس جمعية الصليب الاحمر الدولي لجهوده الصادقة ولاجراءات ومساعدات الجمعية في البحث عن مفقودي وشهداء الحرب المفروضة (من قبل النظام العراقي السابق ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال الفترة 1980-1988) في الاراضي العراقية وكذلك للمساعدات القيمة رغم كونها محدودة المقدمة لجمعية الهلال الاحمر الايراني لمكافحة جائحة كورونا.

واشار وزير الخارجية الايراني الى الاوضاع الانسانية الخطيرة في افغانستان، وشرح الجهود الدؤوبة لكوادر ممثليات الجمهورية الاسلامية الايرانية في هذا البلد وكذلك جهود المنظمات ذات الصلة داخل ايران لمساعدة اللاجئين والنازحين الافغان خلال الاسابيع الاخيرة وقال: لقد سعينا في خضم جائحة كورونا ورغم كل الضغوط التي يواجهها المجتمع الايراني هذه الايام لتطعيم النازحين الافغان حتى الامكان الا اننا بحاجة الى مساعدة دولية فورية وجدية في هذا الاطار.

وانتقد وزير الخارجية الايراني بشدة صمت منظمات حقوق الانسان تجاه اجراءات الحظر الاميركية وقال: ان اجراءات الحظر الاميركية الظالمة هي اجراءات لاانسانية وارهاب صارخ ضد الشعب الايراني ينبغي رفضها والتصدي لها من قبل الجميع.

من جانبه اشاد رئيس جمعية الصليب الاحمر الدولي خلال اللقاء بتعاون الجمهورية الاسلامية الايرانية الوثيق خلال الاعوام الماضية وكذلك استضافتها السخية للاجئين الافغان.

واشار الى اجراءات ومساعدات الجمعية في افغانستان بمنأى عن التطورات السياسية فيها وقال: ان جمعية الصليب الاحمر تعد احد اهم المؤسسات التي قدمت المساعدات الانسانية لافغانستان خلال الاعوام الماضية.  

واشار الى ان الجمعية تنشط في اليمن ايضا ، محذرا من صعوبة هذه الانشطة والضغوط الاقتصادية المباشرة والقاسية جدا التي يعاني منها شعب اليمن بسبب الحصار.  

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha