رئيس الجمهورية يؤكد على تعاون يضمن الاحترام المتبادل بين الدول

طهران / 26 ايلول / سبتمبر / ارنا – اكد رئيس الجمهورية "اية الله سيد ابراهيم رئيسي"، ان ايران عازمة على التاون مع كافة البلدان، لكن ينبغي لهذا التعاون ان يكون قائما على اساس الاحترام المتبادل ورعاية مصالح الشعوب؛ وان لا يخضع لنظام الهيمنة والغطرسة اطلاقا.

جاء ذلك خلال لقاء السفير البريطاني الجديد في طهران "سيمون شيركليف"، اليوم الاحد، مع اية الله رئيسي؛ حيث قدم اوراق اعتماده الى رئيس الجمهورية.

وقال اية الله رئيسي : ان الاستقلال والحرية، شعاران اساسيان للشعب الايراني؛ مردفا ان بلادنا تعيش الاستقلال الحقيقي وليس الاستقلال المزعوم.

واضاف : ان الشعب الايراني تغمره روح الاستقلال ونيل الحرية، ولن يخضع لغطرسة الدول التي تسعى وراء الهيمنة عليه.    

وتابع، ان الاحترام المتبادل يشكل امثل الطرق وصولا الى التعاون والتعامل بين الدول؛ مصرحا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن ترضى باي نهج سقيم يتعارض مع الحق؛ وبما يلزم على اوروبا والغرب استخلاص العبر من التجارب السابقة والنظر الى ايران باعتبارها دولة مستقلة. 

كما اشار الى موضوع "حقوق الانسان"؛ مؤكدا انها تحولت الى اداة سياسية (بيد الغرب) من اجل الاستحواذ على سائر البلدان؛ وقال : نحن نلزم على انفسنا احترام حقوق الانسان، وذلك انطلاقا من مبادئنا وعقائدنا.

و وجه رئيس الجمهورية خطابه الى السفير البريطاني الجديد، بالقول : انتم تعلمون جيدا بطبيعة تعامل ادعياء حقوق الانسان مع شعوبهم، والمتوقع منكم ان تنقلوا الحقائق التي تشاهدونها في ايران بنحو صحيح وسليم الى بلدكم. 

من جانبه، اشار السفير البريطاني الجديد في طهران، انه يزور ايران للمرة الثانية.

وقال شيركليف خلال اللقاء مع اية الله رئيسي اليوم : انني اكتسبت تجارب ومعلومات جيدة في ايران، وغايتي الاساسية تكمن في بذل الجهود البناءة والايجابية من اجل تحسين العلاقات بين طهران ولندن.

انتهى ** ح ع 
 

تعليقك

You are replying to: .
captcha