ايران تدعو الامم المتحدة لاتخاذ اجراء عاجل لانهاء جرائم الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني

لندن / 3 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- دعا مندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية في مجلس حقوق الانسان في منظمة الامم المتحدة في جنيف محمد ساداتي نجاد، المنظمة الدولية لاتخاذ اجراء عاجل وحاسم لانهاء جرائم الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني.

وقال ساداتي نجاد في كلمته التي القاها السبت خلال الاجتماع الـ 48 لمجلس حقوق الانسان في جنيف حول ادانة جرائم الكيان الصهيوني: ان فلسطين تحملت خلال العقود السبعة الماضية جرائم لا تحصى من المجازر والتطهير العرقي وتغيير النسيج السكاني والتعذيب الممنهج والقتل الاعتباطي والاعتقال وكل اشكال جرائم الحرب وابادة النسل والاجرام ضد الانسانية، في الوقت الذي يبدو انها تحولت الى اسلوب عمل "اسرائيل" منذ بداية الاحتلال الذي لا ينتهي (لفلسطين).

واشار الى الاضاع الصعبة لمئات الاطفال الفلسطييين في سجون "اسرائيل"، مذكرا بانهم متهمون غالبا برمي الحجارة (على الجنود الصهاينة).

واضاف: ان عجز المجتمع العالمي على ارغام هذا الكيان العنصري على الالتزام بالقوانين الدولية يضاعف المسؤولية الجسيمة لاليات حقوق الانسان في الامم المتحدة لاتخاد اجراء عاجل وحاسم ومؤثر لانهاء الجرائم التي ترتكب ضد الفلسطينيين.

وصرح ساداتي نجاد ان طلب العدالة والمحاسبة تجاه الجرائم التي ترتكب ضد الفلسطينيين يجب ان تشكل جزءا من مطالب المجتمع العالمي لانهاء هذه الكارثة واضاف: انه على حماة "اسرائيل" ومنهم الولايات المتحدة والحلفاء الاوروبيين وكندا الذين يدعمون هذا الكيان ماليا وعسكريا وسياسيا ان يتحملوا المسؤولية ايضا لجعلهم منفذي هذه الجرائم يتجراون على الايغال بجرائمهم ولمنعهم تنفيذ العدالة.

واشار الدبلوماسي الايراني الى تصاعد جرائم الكيان الصهيوني في فلسطين وصرح بان حفظ المادة 7 (حول اوضاع حقوق الانسان في الاراضي المحتلة) في جدول اعمال اجتماع مجلس حقوق الانسان يحظى باهمية كبيرة، معربا في الوقت ذاته عن اسفه لحظر هذه المادة من جانب بعض الحكومات التي تدعي بانها ابطال حقوق الانسان.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha