امير عبداللهيان : نتطلع الى تنفيذ الاتفاقات الاخيرة بين ايران وسوريا

طهران / 9 تشرين الاول / اكتوبر / ارنا – قال وزير الخارجية "حسين امير حسين عبداللهيان" : اننا نتطلع الى امكانية تنفيذ الاتفاقات المبرمة خلال الفترة الاخيرة بين ايران وسوريا، والتي يؤكد عليها رئيسا البلدين ايضا.

وفي تصريحه عقب اللقاء مع وزير الخارجية السوري "فيصل المقداد" اليوم السبت، اضاف امير عبداللهيان : انني ازور دمشق حاليا، على ان يقوم نظيري السيد المقداد خلال الايام الاخيرة بزيارة طهران؛ الامر الذي يدل على ان وزارتي الخارجية الايرانية والسورية مصممتان لتحقيق ارادة ونوايا رئيسي البلدين.

وتابع : ان السفارتين الايرانية والسورية تواصلان النشاط ونحن نتابع الامور بكل دقة في دمشق، ونامل خلال المرحلة الجديدة في سوريا بان تشهد العلاقات الثنائية نموا في كافة المجالات ومنها السياحية والتجارية والاستمثارات المشتركة.

وعن لقائه بالرئيس السوري بشار الاسد، لفت وزير الخارجية انه اجرى مباحثات تفصيلية معه تضمنت القضايا الثنائية والاقليمية والدولية.

واعتبر امير عبداللهيان، ان سوريا حليفة ستراتيجية للجمهورية الاسلامية الايرانية، قائلا : لقد اثبتت ايران بانها لن تتخلى عن اصدقائها وسط الشدائد اطلاقا، اضاف : اليوم حيث اجتازت سوريا ايامها العصيبة ينبغي علينا العمل بجدية لتطوير العلاقات بين البلدين.

وعلى صعيد اخر، اشار وزير الخارجية الى الهواجس قبال الوضع الراهن في منطقة القوقاز نظرا لانتشار الارهابيين والصهاينة فيها، وايضا عدم تشكيل حكومة شاملة بعد في افغانستان.

وقال : انني اجريت حوارا مسهبا ومفيدا حول قضايا المنطقة، مع الرئيس الاسد وزميلي العزيز وزير الخارجية السوري فيصل المقداد.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
captcha