خبیر ایراني:الانتخابات العراقية کانت هزيمة لواشنطن وانتصار للتیارات الإسلامية

طهران / 13 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا-قال الخبير الإيراني في شؤون الشرق الأوسط الدكتور سيد رضا صدر الحسيني ان الولايات المتحدة الامريكية فشلت في عرقلة اجراء الانتخابات البرلمانية العراقية، لافتا الى أن الانتخابات أجريت على مستوى مقبول، وتمكنت التيارات الإسلامية والشيعية والمقاومة من الفوز بأغلبية الأصوات.

وقال صدر الحسيني حول عملية الانتخابات التشريعية المبكرة في العراق في مقابلة مع مراسل ارنا الیوم الاربعاء :أجريت الانتخابات البرلمانية العراقية بعد العديد من التقلبات الأحد الماضي، مؤكدا ان الانتخابات كانت انجازا للشعب العراقي لان الاميركيين عملوا بجد لتأجيلها خلال الاشهر الماضية.

واعتبر فوز التيارات الإسلامية والشيعية والمقاومة في الانتخابات النيابية العراقية بأغلبية مقاعد البرلمان إنجازاً آخر في هذا المجال وقال ان الولايات المتحدة حاولت تعطيل فرز الأصوات بعد فشل مخططتها لتأجيل الانتخابات لإثارة استياء الشعب العراقي وخروج المظاهرات.

وصرح أن الانتخابات أجريت على مستوى مناسب ومقبول بالرغم من مشاكل واستياء البعض بسبب نقص الخدمات المناسبة والتغيير في قانون الانتخابات وعدم معرفة المعنيين والأهالي بالدوائر الجديدة.

واکد انه يمكن أن يكون العراق نموذجا لدول غرب آسيا، وخاصة الدول العربية في الخليج الفارسي، الذين هم أقل معرفة بصناديق الاقتراع، لأن الشعب العراقي استطاع قطع أيدي الطغاة والمعتدين عن بلاده بقوته.

واعتبر تجسيد النضج السياسي للشعب العراقي وإجراء هذه الانتخابات في ظل الأمن الكامل رغم تهديد الجماعات الإرهابية من الإنجازات الأخرى، موضحا  أن  الانتخابات أظهرت أن الشعب العراقي وصل إلى مرحلة النضج السياسي ويمكنه ضمان أمن الانتخابات بمساعدة التيارات الشعبية والشرطة والقوات المسلحة الأخرى في مواجهة تهديدات الجماعات الإرهابية. وكان هذا بينما كان الأمريكيون يحاولون تأجيل الانتخابات بحجة انعدام الأمن.

انتهی ** 3280

تعليقك

You are replying to: .
captcha