اللواء سلامي:يجب أن يدرك أعداؤنا حقيقة القدرات الهجومية والدفاعية لايران

بندرعباس / 15 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- قال القائد العام للحرس الثوري الايراني "اللواء حسين سلامي" :يجب أن يدرك أعداؤنا حقيقة القدرات الهجومية والدفاعية للجمهورية الإسلامية الايرانية والحرس الثوري.

وجاء ذلك في تصريحات ادلى بها  اللواء سلامي لدى تفقده وحدات القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية في جزر الخليج الفارسي ومضيق هرمز الیوم الجمعة، قائلا، الحرس الثوري يتواجد في مضيق هرمز والخليج الفارسي بقوة و تسيطر بحرية الحرس الثوري على جغرافية الخليج الفارسي ومضيق هرمز،باستخدام منظومات الحرب الالكترونية الحديث،و هي من مفاخر القوات البحرية اليوم.

وقال: ان قواتنا الدفاعية والهجومية جاهزة تماما لردود فعل قاسية ضد أي اعتداء، مضيفا: نحن جاهزون لأي سيناريو واليوم بعض هذه الاستعدادات جارية على الدوام في شواطئ الخليج الفارسي.

ونوه سلامي الى أن جاهزية وحدات القوة البحرية للحرس الثوري تزايدت مؤخرا وخاصة خلال السنوات الثلاث الماضية، وأن القدرات العسكرية للقوة البحرية تضاعفت على جميع المستويات والمجالات لاسيما في مجال صناعة العوامات والمسيرات بعيدة المدى والصواريخ البحرية الموجهة.

وأشار الى أن بحرية الحرس الثوري تمكنت من احراز تقدم کبیر في تصميم وبناء وإنتاج المعدات والمنظومات التي تحتاجها استراتيجية البلاد الدفاعية بالتوكل على الله عزوجل  وتمتع ضباطها الشباب والثوريين من القدرة على التفكير والإبداع والمعرفة، وقال: جميع المنظومات المستخدمة في القوة البحرية للحرس الثوري، بما في ذلك الصواريخ والدفاع الجوي والحرب الالكترونية والطائرات المسيرة والغواصات هي محلية الصنع بالكامل، ووحداتنا القتالية، وقوات المغاوير والتعبئة للبحرية على مستوى الجاهزية غير العادية، وهم قادرون على الاستجابة السريعة والحاسمة لأي تهديد على أي نطاق وفي أي مكان وفي مواجهة أي تهديد.

وتابع اللواء سلامي: في المستقبل القريب ، ستصل القوة البحرية للحرس الثوري إلى قوة بمستوى الثورة الإسلامية وبشكل حاسم للدفاع عن المصالح الحيوية لبلدنا العزيز في البحر، وستثبت اقتدارها لملاحقة العدو لمسافات أبعد.

 انتهى **3280

تعليقك

You are replying to: .
captcha