امیر عبداللهیان يؤكد سياسة ايران المبنية على استقلال وسيادة ووحدة اراضي الدول الجارة

طهران/ 21 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اكد وزير الخارجية الايراني حسین امیر عبداللهیان، خلال اتصال هاتفي مع نظيره التركي مولود تشاووش اوغلو، سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية المبنية على استقلال وسيادة ووحدة اراضي الدول الجارة وعدم السماح لممارسات المناوئين الخبيثة الرامية لخلق المشاكل في علاقات الجيرة.

وخلال الاتصال الهاتفي الذي جرى مساء الخميس، جرى البحث حول احدث التطورات في العلاقات الثنائية والقضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك من ضمنها تطورات افغانستان وعقد اجتماع القمة لعملية آستانا واقامة الاجتماع الاستراتيجي السابع بين البلدين وتبادل زيارات كبار مسؤوليهما. .

واعرب امير عبداللهيان عن القلق من تصاعد الهجمات الارهابية على المصلين في افغانستان والتوقعات من الدول الاسلامية لاداء دور مؤثر في هذا الصدد، واشار الى الاجتماع المرتقب لوزراء خارجية الدول الجارة لافغانستان في طهران الاسبوع القادم واعتبره فرصة لتبادل الراي بين الدول الجارة في سياق تسهيل الظروف لافغانستان المستقرة والخالية من الارهاب والعنف في مسار تحقق ارادة الشعب الافغاني.

واكد وزير الخارجية الايراني سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية المبنية على استقلال وسيادة ووحدة اراضي الدول الجارة وعدم السماح لممارسات المناوئين الخبيثة الرامية لخلق المشاكل في علاقات الجيرة.

واستعرض امير عبداللهيان لنظيره التركي احدث التطورات المتعلقة بالمفاوضات النووية.

من جانبه اعرب وزير الخارجية التركي عن قلقه من تصاعد الاعمال الارهابية في افغانستان واكد ضرورة المبادرة العملية لمنع وقوع مثل هذه الاعمال، مشددا على تشكيل حكومة شاملة في افغانستان وتكثيف الجهود لتقوية مسيرة مكافحة المجموعات الارهابية ومنها داعش خاصة الدعم من الدول الجارة لمكافحة الارهاب في المنطقة.  

واشار الجانبان الى اهمية اجتماع القمة لدول منظمة "ايكو" للمزيد من التعاون الاقليمي، واكدا على استمرار المشاورات وزيارات مسؤولي البلدين حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha