قائد عسكري : الطائرات المسيرة الايرانية شوكة في اعين الاعداء

طهران / 11 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – اعتبر قائد القوة الجو – فضائية بالحرس الثوري "العميد علي حاجي زادة" : ان الطائرات المسيرة الايرانية اصبحت شوكة في اعين الاعداء اليوم.

وفي تصريح له على هامش مراسم احياء الذكرى العاشرة لاستشهاد اب الصناعة الصاروخية الايرانية "الشهيد حسن طهراني مقدم"، اليوم الخميس، لفت "العميد حاجي زادة" ان "اعداء الجمهورية الاسلامية حاولوا على مدى السنوات الماضية لفرض الحصار التسليحي ضد ايران دو ان يفلحوا في ذلك، واليوم يفرضون الحظر على صادراتنا". 

واضاف، ان "العدو يعلم جيدا بمدى القدرات التي توصلنا اليها؛ الامر الذي ينعكس على المستوى الامني الفريد الذي تنعم به ايران اليوم".

واضاف، ان "الاعداء يدأبون دوما على تقويض اقتدار الجمهورية الاسلامية الايرانية، وعليه يدعوننا الى التفاوض بشان القوة الصاروخية والطيران المسير الذي اصبح شوكة في اعينهم".

وصرح قائد قوة الجو فضائية بالحرس الثوري : ان الاعداء سخروا طاقاتهم على مدى السنوات الماضية لمنعنا من استيراد السلاح دون ان يحققوا اي نتيجة، واليوم يعمدون الى فرض الحظر على صادرات البلاد.

واكد ان الاقتدار الذي وصلت اليه ايران اليوم، مرهون بتضحيات الشهداء الذين رسخوا ثقافة الازدهار في البلاد؛ بمن فيه الشهيد طهراني مقدم ورفاقه.

ولفت بان هذا النهج لا ينحصر على القطاع العسكري والامني فحسب وانما يمكن تطبيقه في سائر المجالات ومنها الثقافية والاقتصادية والسياسية، حيث سيضمن النجاح قطعا لو تم المضي بخطوات صحيحة.

واردف العميد حاجي زادة : اليوم نحن بحاجة الى اتباع هذه الاساليب والنماذج لاسيما في القطاع الاقتصادي لمعالجة الثغرات والتخلف ورفع الضغوط عن الشعب وازالة العراقيل من مسار الصناعات الوطنية.

وقال : ان الشهيد طهراني مقدم انطلق من روح الاستناد على الذات والاتكال على الله والنية الصادقة، ليتمكن من تحقيق هكذا انجاز عظيم في مجال الصناعات الصاروخية المحلية.

ودعا قائد قوة الجو فضائية لحرس الثورة الاسلامية، الشرئحة الشبابية والطاقات العلمية في ايران الى التاسي بنهج الشهيد طهراني مقدم والصمود بوجه الصعاب لتحقيق المزيد من الانتصارات والازدهار.

وفي معرض الاشارة الى التهديدات البالية والمتكررة التي يرددها العدو ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، صرح العميد حاجي زادة : ان الكيان الوحيد في العالم الذي يعيش ارباك الخطر الوجودي هو الكيان الصهيوني، وقادة الكيان يعلمون جيدا انهم اذا شنوا العدوان ضدنا سيكون ذلك بمثابة نهاية تاريخية لوجود "اسرائيل" قطعا.

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
captcha