مورا وممثلو الترويكا الاوروبية يلتقون كبير المفاوضين الايرانيين بفيينا

فيينا / 2 كانون الاول / ديسمبر / ارنا – التقى مساعد الامين العام لجهاز الخدمة الخارجية بالاتحاد الاوروبي "انريكي مورا"، وممثلو الترويكا الاوروبية، اليوم الخميس في فيينا، كبير المفاوضين الايرانيين "علي باقري كني".

هذا اللقاء انعقد بعد ساعات قليلة من تسليم الوفد الايراني اقتراحه في اطار محوري الغاء الحظر الظالم والقضايا النووية.

"وفي تصريح لوسائل الاعلام الايرانية الموفدة الى فيينا، اذ اعلن باقري كني عن هذا الاجراء، اكد ان المفاوضات دخلت يومها الرابع وقد تخللها العديد من الاجتماعات الثنائية ومتعددة الاطراف بين الوفد الايراني والدول الاعضاء في الخماسية الدولية.

واوضح نائب وزير الخارجية، ان الوفد الايراني اعلن في هذه اللقاءات مواقفه بشأن القضايا الرئيسية والمحورية للمفاوضات وتاكيدا موضوع الغاء الحظر اللاقانوني والظالم؛ "كما حددنا لهم المعايير والضوابط الاساسية بشأن موقفنا في هذا الخصوص". 

وتابع، ان هؤلاء بدورهم كانت لديهم بعض الشبهات والتساؤلات، وقد تم خلال المباحثات معهم السعى للرد عليها وازالة الغموض في هذا الخصوص.

ولفت بان الوثيقتين التي تسلمها الاطراف الاخرى تتعلق بمواقف الجمهورية الاسلامية حول الغاء الحظر، والثانية بشأن الاجراءات النووية التي اتخذتها طهران.

ومضى يقول : بطبيعة الحال، يتعين على الطرف الاخر ان يدرس هاتين الوثيقتين ويستعد لخوض مفاوضات حاسمة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية حول النصوص المعلنة فيها.

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
captcha