كبير المفاوضين الإيرانيين يبدأ مفاوضات دبلوماسية في فيينا

فيينا/ 3 كانون الاول / ديسمبر /ارنا- بعد نشر أخبار الليلة الماضية حول عقد اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي على مستوى رؤساء الوفود، وصل كبير المفاوضين الإيرانيين علي باقري إلى فندق كوبورغ قبل بضع دقائق بغية اللقاء مع المنسق الأوروبي لمفاوضات فيينا انريكي مورا الذي يتولى رئاسة اللجنة المشتركة للاتفاق النووي .

ولم يصدر الاتحاد الأوروبي بعد بيانا رسميا بشأن عقد اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي. لكن مصادر مقربة من فريق التفاوض الإيراني ومراسلين إعلاميين أجانب أشارت إلى أن الاجتماع قد يعقد قبل ظهر اليوم (بتوقيت فيينا المحلي).

وأعلن كبير المفاوضين الايرانيين أمس الخميس علي باقري كني، أن الوفد الإيراني قدم نصه المقترح إلى الجانب الآخر على شكل مسألتين: رفع العقوبات الجائرة والقضايا النووية. وأعرب عن أمله في حديث للصحفيين الايرانيين في أن تتمكن الأطراف الاخرى من التوصل إلى نتيجة في أقرب وقت ممكن للدخول في مفاوضات جادة مع الجمهورية الإسلامية الايرانية.

واستمرت في اليوم الرابع لمفاوضات فيينا، مشاورات ومحادثات الوفود المشاركة في مختلف المستويات والصيغ وتمت دراسة وبحث نصوص الجمهورية الاسلامية الايرانية المقترحة في مختلف الجلسات.

وافاد مراسل وكالة "ارنا" الموفد الى فيينا انه جرت صباح ومساء الخميس لقاءات بين رئيس الوفد الايراني المفاوض علي باقري ومساعد الامين العام لجهاز الخدمة الخارجية للاتحاد الاوروبي ورؤساء وفود الدول الاوروبية الثلاث.

كما اجتمع فريقا عمل "رفع الحظر" و"القضايا النووية" الخميس بمشاركة وفود خبراء ايران ومجموعة "4+1" والتي تمت فيها دراسة النصوص والمقترحات المطروحة من جانب ايران.

فضلا عن ذلك جرى اجتماع ثنائي بين رئيس الوفد الايراني علي باقري ومدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، اكد خلاله باقري على مواصلة التعاون الفني من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية مع الوكالة الذرية داعيا الوكالة لاداء دور ايجابي وبناء.

وكتب باقري في تغريدة له عقب اللقاء: أجريت محادثات مثمرة مع المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، بهدف مواصلة التعاون التقني بين إيران والوكالة الدولية.

واضاف: لقد اكدت على ارادة ايران القوية على مواصلة المشاركة الفاعلة والايجابية في مفاوضات فيينا، وان الوكالة الدولية قادرة على ايفاء دور فني وبناء في هذا الخصوص.

وبعد ان سلمت ايران نصوص مقترحاتها لمجموعة "4+1" والاتحاد الاوروبي، تفيد انباء عن احتمال عقد اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي اليوم الجمعة. وتضيف الانباء بان هذا الاجتماع جاء بطلب من الطرف الاوروبي للعودة الى العواصم ودراسة النصوص الايرانية المقترحة.

وقال باقري إنه إذا كان الطرف الآخر مستعدا لمواصلة المفاوضات فإن الجمهورية الإسلامية الايرانية لا ترى مشكلة في هذا المجال وهي في فيينا لمواصلة المفاوضات.

انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
captcha