وزیر الداخلية: الكرة الان في ملعب الاوروبيين

بجنورد/6كانون الاول /ديسمبر/ارنا- علق وزير الداخلية احمد وحيدي على الجولة الجديدة من المفاوضات النووية في فيينا وقال ان الكرة الان في ملعب الاوروبيين وعليهم ان تكونوا جادين في الالتزام بتعهداتهم.

واضاف وحيدي اليوم الاثنين ان الجمهورية الاسلامية الايرانية عرضت مبادرتها للطرف الاخر حول استمرار المفاوضات والوصول الى النتيجة المطلوبة اي الغاء العقوبات.

وتابع: ان الطرف الاخر يجري حاليا محادثات مع حكوماته وعليه ان يثبت التزامه بتعهداته.

واوضح ان ما تطلبه ايران في الجولة القادمة من المفاوضات واضح تماما وان الامريكان هم الذين نكثوا العهد والاوروبيين باتوا متفرجين تجاه ما فعلت امريكا.

ومضى يقول ان الجمهورية الاسلامية الايرانية مستعدة للعمل بتعهداتها في حال التزام الطرف الاخر بتعهداته المتمثلة في الغاء الحظر بشكل كامل.

واضاف اننا متشائمون جدا من الطرف الاخر لاننا لم نلمس اجراء ايجابي منه بشأن  تنفيذ تعهداته.

وفي جانب اخر من تصريحاته قال اننا لم نربط تحقيق التنمية في البلاد بالاتفاق النووي و تم وضع ميزانية العام المقبل على افتراض استمرار العقوبات وان الحركة الاقتصادية للبلاد تستمر بشكل مستقل عن العقوبات وسيرى ان اقتصاد ايران سيمضي الى الامام رغم العقوبات المفروضة عليها و ان الذين يتنصلون من التزاماتهم سيضرون بانفسهم.

انتهی**1110

تعليقك

You are replying to: .
captcha