كبير المفاوضين الإيرانيين يلتقي بممثلي ثلاث دول أوروبية ومورا

فيينا/ 9 كانون الاول/ ديسمبر/ ارنا - التقى كبير المفاوضين الايرانيين علي باقري كني مساء الخميس مع مساعد مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي ومنسق اللجنة المشتركة للاتفاق النووي انريكي مورا ورؤساء الوفود الأوروبية الثلاثة المفاوضة، وذلك استمرارا للمشاورات الدبلوماسية المكثفة في فيينا.

و عقد الاجتماع بعد انتهاء اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي، والذي تم بموجبه استمرار المحادثات على مختلف المستويات حول النصوص التي اقترحتها إيران لرفع الحظر.

 واستأنفت محادثات اللجنة المشتركة للاتفاق النووي اليوم الخميس بحضور رؤساء الوفود المفاوضة الموقعة على الاتفاق لمراجعة نصوص المقترحات الايرانية .

وعقد الاجتماع على مستوى مساعدي وزراء الخارجية والمدراء السياسيين بوزارة الخارجية الإيرانية ومجموعة 4+1  برئاسة علي باقري كني كبير المفاوضين الإيرانيين وإنريكي مورا مساعد مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي ومنسق اللجنة المشتركة للاتفاق النووي.

وقال كبير المفاوضين الايرانيين في ختام اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي: اذا توفرت الارضية اللازمة في محادثات فيينا، فلا عائق امام التوصل الى اتفاق.

 واضاف باقري كني بعد اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي اليوم الخميس في حديث مع الصحفيين، أن الاطراف المختلفة من بينها إيران، طرحت رؤيتها بشأن المسار المستقبلي للمحادثات.

وصرح أن وفد الجمهورية الإسلامية الإيرانية أكد في هذا الاجتماع أنه سبق أن حدد مسار المحادثات انطلاقا من مواقفه ووجهات نظره وسيستمر بجدية ولديه إرادة جادة للمفاوضات.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha