ايران تصف بيان مجلس تعاون الخليج الفارسي وبريطانيا فتنويا وعاريا عن الصحة

طهران / 22 كانون الاول / ديسمبر / ارنا – اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية "سعيد خطيب زادة"، البيان الصادر مؤخرا عن الاجتماع المشترك لوزراء خارجية الدول الاعضاء بمجلس تعاون الخليج الفارسي وبريطانيا، "لا اساس له من الصحة، وياتي في سياق المحاولات الرامية لبث الفرقة من قبل بعض البؤر المحددة التي تقلق من تعزيز اجواء التعامل والتعاون بين دول المنطقة".

ونفى "خطيب زادة" في تصريح له اليوم الاربعاء، "الاتهامات العارية عن الصحة والمتكررة" التي نصّ عليها البيان الختامي لهذا الاجتماع؛ وقال : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لطالما قامت بدور مسؤول في سياق تعزيز السلام والاستقرار الاقليميين؛ وانطلاقا من ذلك فهي تدعو بلدان المنطقة الى التعاون والحوار.

واستطرد : للاسف هناك الدول الغربية التي تورّد كميات هائلة من السلاح الى عدد من الدول الاقلميية، لتشكّل العنصر الاساس في التصعيد وافتعال الكوارث الانسانية داخل المنطقة.

ومضى يقول : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر، في اطار نهجها الستراتيجي وسياساتها المبدئية، ان السبيل الى حل مشاكل المنطقة يكمن في التعامل والتعاون بين الدول الاقليمية؛ و عليه فهي ترحب بكافة المبادرات البناءة في هذا الخصوص.

وصرح، انه خلافا للمزاعم الواهية التي وردت في هذا البيان، ايران لطالما التزمت بتعهداتها قبال "اتفاقية الحد من انتشار السلاح النووي" واتفاق الضمانات؛ كما تدأب في الاطار نفسه على استيفاء حقها في الاستخدام السلمي للطاقة النووية.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
captcha