وزير الخارجية : القائد الشهيد سليماني كان رائدا في الدبلوماسية الحديثة

طهران / 3 كانون الثاني / يناير / ارنا – قال وزير الخارجية "حسين امير عبداللهيان" : ان "الفريق الشهيد قاسم سليماني" كانت له اليد الطولى في التفاصيل الدقيقة للدبلوماسية الحديثة، وقائدا منقطع النظير في ساحات الحرب ضد الارهاب.

وفي تصريح له اليوم الاثنين، اضاف "امير عبداللهيان"، ان الشهيد سليماني كان يلتزم جيدا بالخلق الاسلامية والاداب الدبلوماسية في جميع اللقاءات والمفاوضات.

وصرح، ان الشهيد سليماني كان يحمل في يد السلاح واليد الاخرى القلم والفكر، من اجل تحقيق اهدافه الميدانية التي تعهد بها.

ولفت وزير الخارجية، بان الفريق سليماني لطالما تقاسم معنا تجاربه في مجال الكشف عن طبيعة تحركات الامريكيين في حقبة العدوان والاحتلال داخل افغانستان والعراق.

وتابع، لقد كان الشهيد سليماني يذكّرنا على الدوام بانه لا ينبغي الوثوق بالأعداء، ويؤكد علينا ان نجلس الى طاولة المفاوضات باقتدار وحكمة وانسجام، وان نبحث عن الاليات التي تضمن مصالح الشعب الايراني.  

وقال امير عبداللهيان : لقد التقيت بعد واقعة استشهاد الفريق سليماني، بعدد من كبار المسؤولين في الدول المختلفة، الذين اعربوا عن ذهولهم حيال اسلوب ومنطق الحوار عند الجنرال سليماني.

واكد، ان الحاج قاسم، كان يلتزم جيدا بالاخلاق الاسلامية واداب الدبلوماسية في جميع لقاءاته ومباحثاته مع مسؤولي البلدان الاخرى.

انتهى ** ح ع 
 

تعليقك

You are replying to: .
captcha