ايران قدمت على مدى التاريخ انموذجا يحتذى به في التعايش بين الديانات السماوية

طهران / 8 كانون الثاني / يناير / ارنا – قال وزير الخارجية "حسين امير عبداللهيان" : ان التعايش السلمي بين اتباع الديانات السماوية في ايران شكّل على مدى تاريخ البلاد انموذجا يحتذى به من الثقافة الاجمالية الايرانية ودعامة للهوية الشعبية في البلاد.

جاء ذلك خلال تصريحات امير عبداللهيان، اليوم السبت، باجتماع زعماء اتباع الديانات السماوية في ايران وممثليهم بمجلس الشورى الاسلامي. 

ولفت وزير الخارجية الى القوانين السائدة في ايران الاسلامية بشأن حماية اتباع الديانات الالهية والدفاع عن كرامتهم وحقوقهم؛ كما نوّه بالطاقات الكبيرة لدى هؤلاء المواطنين في الداخل والخارج.

وصرح، ان حكومة "اية الله رئيسي" وضعت على سلّم اولوياتها تسهيل ظروف السفر بالنسبة لرعاياها القاطنين في سائر البدان؛ وذلك بغض النظر عن انتماءاتهم الدينية.

كما اكد امير عبداللهيان، أن وزارة الخارجية وضعت ضمن برامجها "التعاون مع ممثلي اتباع الديانات السماوية في مجلس الشورى الاسلامي"؛ داعيا هؤلاء المواطنين الى دعم وزارته في تنفيذ مهامها الهادفة للدفاع عن ايران وشعبها العظيم.

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
captcha