مساعد وزير التعلیم العالي العراقي يؤكد على تنمية العلاقات العلمية مع ايران

مشهد/ 16 كانون الثاني / يناير /ارنا- اكد مساعد وزير التعليم العالي والبحث العلمي العراقي اسعد غني جهاد الخزاعي، على تنمية العلاقات العلمية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية، معتبرا هذا الامر من السياسات التي تتابعها الوزارة.

وخلال اجتماعه السبت بمسؤولي جامعة "الامام الرضا (ع)" الدولية في مدينة مشهد المقدسة (بمحافظة خراسان الرضوية شمال شرق ايران) اعلن الخزاعي استعداد وزارة التعليم العالي والبحث العلمي العراقية لتطوير التعاون العلمي والبحثي مع هذه الجامعة وقال: ان الانشطة العلمية والبحثية المشتركة يمكن ان تتم في مختلف المجالات من ضمنها تبادل الاساتذة وانجاز رسائل التخرج المشتركة وتنظيم المؤتمرات العلمية المشتركة واقامة دورات تعليمية وبحثية قصيرة ومتوسطة الامد.

واعرب عن امله بان تصبح الظروف ملائمة ليعود التعليم كما كان حضوريا بدلا عن التعليم عن بعد الكترونيا بسبب تفشي فيروس كورونا، بغية المزيد من التفاعل بين الاساتدة والطلبة الجامعيين في البلدين.    

واعتبر تنمية العلاقات العلمية مع ايران من سياسات وزارة التعليم العالي العراقية، معلنا عن اعطاء المنح الدراسية للطلبة الجامعيين الايرانيين للتحصيل في الجامعات العراقية.

واشاد بجامعة "الامام الرضا (ع)" الدولية واعتبرها من الجامعات المرموقة والبارزة في الجمهورية الاسلامية الايرانية، ولفت الى توفر الامكانية لابرام اتفاقيات علمية وبحثية بين الجامعات العراقية الحكومية وغير الحكومية وبين هذه الجامعة، مرحبا بابرام مثل هذه الاتفاقيات.

واقترح مساعد وزير التعليم العالي العراقي تنظيم دورات لتعليم اللغة الفارسية في الجامعات العراقية بالتعاون مع جامعة "الامام الرضا (ع)" الدولية.

*رئيس جامعة "الامام الرضا (ع)" الدولية

من جانبه جانبه قال رئيس جامعة "الامام الرضا (ع)" الدولية مرتضى رجوعي بان هذه الجامعة بدات منذ العام 2012 بقبول الطلبة العراقيين وان 17 بالمائة من اجمالي الطلبة بالجامعة في الوقت الحاضر هم من الاجانب من مختلف الدول منها العراق وسوريا وباكستان وافغانستان ونيجيريا وتنزانيا، في مراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه.

واوضح بان هنالك في الوقت الحاضر 1285 طالبا جامعيا عراقيا يدرسون في هذه الجامعة في 15 فرعا للبكالوريوس و 20 فرعا للماجستير وفرعا واحدا للدكتوراه وان 15 بالمائة من الطلبة الجامعيين العراقيين الخريجين من هذه الجامعة يدرسون حاليا في مرحلة الدكتوراه في مختلف الجامعات داخل وخارج الجمهورية الاسلامية.

وصرح بان جامعة "الامام الرضا (ع)" الدولية تعد الجامعة غير الحكومية الوحيدة في البلاد التي تحظى بشهادة ترخيص دولية ويدرس فيها حاليا اكثر من 10 آلاف طالب وطالبة في اكثر من 60 فرعا في مراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه.

واشار الى ابرام اتفاقيات للتعاون بين هذه الجامعة وبين العديد من الجامعات العراقية من ضمنها الكوت والبصرة والكفيل والعميد والفراتين، من اجل التنمية العلمية والثقافية والبحثية واضاف: ان سياسة الجامعة حول التحصيل العلمي العالي للطلبة الجامعيين العراقيين تتمثل بتوجيه رسائل التخرج في مسار تلبية حاجات العراق ويتم التاكيد على ان يتابع هؤلاء الطلبة مقالاتهم ورسائل تخرجهم بالتعاون مع اساتذة الجامعات العراقية بصفة اساتذة مشاورين.

واعلن رجوعي عن اعطاء الجامعة المنح الدراسية للطلبة الجامعيين العراقيين وقال: ان الجامعة تعطي المنح الدراسية للطلبة الجامعيين العراقيين الذين يجري تقديمهم من قبل الملحقية الثقافية العراقية في الجمهورية الاسلامية الايرانية وان الجامعة جاهزة ايضا لاعطاء المنح الدراسية للطلبة الجامعيين الذين تقدمهم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي العراقية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha