خبراء اذريون : زيارة الرئيس الإيراني لروسيا مهمة بالنسبة للمنطقة

باكو / 18 كانون الثاني / يناير / ارنا –وصف محللون وخبراء في جمهورية اذربيجان، زيارة رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية "اية الله سيد ابراهيم رئيسي" (غدا الاربعاء) الى روسيا، انها مهمة وستضع خارطة جديدة للمنطقة.

ولفت الخبير السياسي الاذربيجاني "اوكتاي قاسموف"، في حوار مع صحيفة "يني مساواة"، ان جمهورية اذربيجان تقع في جوار ايران وروسيا باعتبارهما البلدين الرئيسيين ضمن الصيغة السداسية المقترحة للتعاون في المنطقة.    

واضاف، ان طبيعة العلاقات بين طهران وموسكو، تؤثر بنحو جاد على مسار الوضع الاقليمي، وخاصة دول اذربيجان وجورجيا وارمينيا وغيرها من البلدان الصغيرة في المنطقة.

من جانبه، اعتبر الخبير في معهد اذربيجان للدراسات الاجتماعية "تورال اسماعيلوف"، ان زيارة "اية الله رئيسي" الى روسيا، تجري وسط التطورات والاحداث الجيو- سياسية الحساسة للغاية داخل المنطقة.

واوضح اسماعيلوف، خلال الحدث مع صحيفة "يني مساواة" الاذرية هو الاخر، ان ما حدث في جمهورية كازاخستان والجولة الاولى من المباحثات بين تركيا وارمينيا، يستدعي تسليط الضوء على زيارة الرئيس الايراني القادمة الى روسيا.

واكد، بان اللقاء بين الرئيسين الايراني والروسي سيتناول هذه التطورات؛ مردفا ان كلا البلدين يدعمان المبادرة السداسية للتعاون الاقليمي.

وقال، ان الحظر الغربي المفروض على ايران وروسيا يلزم على كلا البلدين انتهاج مسارات اقتصادية وسياسية بديلة فضلا عن ممرات نقل جديدة.

كما اشار هذا الخبير الاذربيجاني، الى العلاقات بين طهران وباكو؛ مؤكدا انها دخلت مرحلة جديدة وايجابية.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
captcha