٢٠‏/٠١‏/٢٠٢٢, ١:٢٧ م
رقم الصحفي: 2458
رمز الخبر: 84620613
T T
٠ Persons

سمات

اية الله رئيسي : التطرف الحق ضربة بالمسلمين

طهران/ 20 كانون الثانيم يناير/ ارنا - قال السيد ابراهيم رئيسي رئيس الجمهورية أن البعض قد اساؤوا الى دين الله باسم الاسلام ، معتبرا ان التطرف يبعث على القلق بمستوى الالحاد ، لأن التطرف والتكفير وجه ضربة كبيرة للمسلمين ولابد من التعامل معهما بحذر وحساسية.

جاء ذلك خلال لقاء رئيسي اليوم الخميس برئيس مجلس الإفتاء الروسي والإدارة الروحية للمسلمين في روسيا راوي عين الدين حيث تطرق الرئيس رئيسي الى العلاقات الحسنة بين ايران وروسيا، واصفا زيارته الى موسكو بانها منعطف في مسيرة العلاقات الاقتصادية والسياسية والثقافية بين البلدين .

واكد رئيسي ان العلاقة مع المسلمين في روسيا تكتسب اهمية خاصة لدى ايران.

كما تطرق رئيسي الى المكانة العالية والدور الكبير للمسجد في الدين الاسلامي ، معتبرا ان المساجد هي مركز التواصل بين المسلمين ، واماكن العبادة ومراكز بث المعلومات بين الناس واشاعة الأمل بينهم بدل اليأس .

من جانبه اعرب عين الدين عن ارتياحه لزيارة الرئيس رئيسي الى موسكو ، وقال مخاطبا رئيسي : اننا ندرك مدى أهمية لقائكم مع الرئيس بوتين ، مشيرا الى ان هذا اللقاء ستكون له معطيات ايجابية مهمة جدا على المسلمين في روسيا.

واضاف : ان صلاتكم في الكرملين تحمل الكثير من الرمزية ، وقد كتب لي البعض من فنلندا ان البركة قد حلت في الكرملين بهذه الصلاة.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha