رئيس الجمهورية: علامة المواصفات القياسية الوطنية الايرانية يجب ان تكون باعثة على الثقة

طهران / 17 شباط/ فبراير/ارنا- اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي بان علامة المواصفات القياسية الوطنية الايرانية يجب ان تكون باعثة على الثقة في جميع الاصعدة الداخلية والخارجية.

وفي تصريحه الخميس خلال اجتماع المجلس الاعلى للمواصفات القياسية، اشاد الرئيس آية الله رئيسي ببدء الاجراءات الضرورية للارتقاء بمكانة المنظمة الوطنية للمواصفات قائلا: ان مؤشرات الموصفات للسلع والخدمات يجب صياغتها بصورة دقيقة وتنفيذها برقابة كاملة كي تكون مطمئنة لمواطني البلاد وكذلك على الاصعدة الاقليمية والدولية.  

واعتبر المنظمة الوطنية للمواصفات بانها ممثلة للشعب في الحصول على الاطمئنان من سلامة وجودة وصحة السلع والخدمات واضاف: بناء على ذلك فان المنظمة الوطنية للمواصفات تؤدي دورا مهما جدا في صون حقوق المواطنين وكسب الرضى العام وحفظ البيئة.

واضاف: من حق الشعب ان تكون له حياة مترافقة مع الطمانينة والجودة وان المنظمة الوطنية للمواصفات تؤدي دورا مهما جدا في ضمان هذا الحق الاساسي.

واكد آية الله رئيسي قائلا: ان المنظمة الوطنية للمواصفات منظمة وطنية وسيادية تتولى مسؤولية مراقبة جودة السلع والخدمات وصون مستوى الانتاج الداخلي وكسب ثقة الشعب وبناء عليه يمكن القول بان هذه المنظمة تؤدي دورا مهما في تعزيز الرصيد الاجتماعي.

وقال رئيس الجمهورية ان الصادرات يجب تشهد الازدهار والنمو يوما بعد يوم وهو امر لا يمكن ان يتحقق دون اداء دور نشط ومهني من قبل المنظمة الوطنية للمواصفات لذا فان مؤشرات المواصفات يجب ان تكون دقيقة بحيث حينما تستحوذ السلع والخدمات العلامة الوطنية للمواصفات لن تكون هنالك اي شكوك حول مستوى جودة السلع او الخدمات ذات الصلة.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha