وزير الاقتصاد : زيادة صادرات النفط الايرانية بنسبة 40 بالمئة في ظل الحظر

طهران/ 25 شباط/ فبراير/ ارنا – أكد وزير الاقتصاد الايراني احسان خاندوزي ان صادرات النفط الايرانية ارتفعت خلال الاشهر الخمسة الماضية بنسبة 40 بالمئة رغم استمرار الحظر الامريكي وعدم وصول محادثات فيينا الى نتيجة نهائية.

كما أكد وزير الإقتصاد الإيراني نجاح إيران في ایجاد طرق ووسائل من الحظر الإقتصادي المفروض علی الإقتصاد الایراني، حيث تمكنت من تحدید نقاط الضعف في الإقتصاد الإيراني، والتوصل إلی الطرق التي تؤدّي بإيران في الخروج من نقاط الضعف هذه.

وفي حوار خاص مع قناة العالم الإخبارية وردا على سؤال حول مكانة الإقتصاد الايراني التي يتبوءها على صعيد المنطقة والعالم والمسافة التي تفصله عن المكانة المنشودة أوضح خاندوزي: فیما یخصّ موقع إقتصاد ایران خلال السنوات الاثنتین والثلاثین الماضیة یمکنني القول أنّه اختلف عمّا کان علیه من قبل، ومنذ ثلاث سنوات أي من تاریخ فرض الحظر الإقتصادي في مرحلته الجدیدة من قبل الولایات المتّحدة ضدّ الشعب الایراني وحومته ، سبّب هذا الحظر في أن تنخفض مؤشّرات الإقتصاد الایراني خلال الفترة المشار إلیها وهي ثلاث سنوات.

وأضاف خاندوزي أنّ إنتشار جائحة کورونا کان سبباً مضاعفاً في إنخفاض نسبة نموّ الإقتصاد وإرتفاع وتیرة الأسعار وزیادة التضخّم في الإقتصاد بطریقة نشهد من خلالها في الوقت الراهن إنخفاض درجة إقتصادنا مقارنة بسنة 2017 . ولکن بالنظر إلی الخطوات والإجراءات الجدیدة التي اتّخذتها الحکومة في القطاع الإقتصادي.

وتابع:"کلنا أمل أن ننجح في سنة 2022 والسنوات اللاحقة في تحسین الإقتصاد في مجال الناتج المحلي الإجمالي والذي یُعتبر مؤشّراً إقتصادیاً وأیضاً في مؤشّر التضخّم والمستوی العام للأسعار الذي یبیّن القدرة الشرائیة للأسر وللشعب الایراني. إضافة إلی ماسبق قوله، أحد التعلیمات المهمّة والجدّیة لحکومة السیّد رئیسي الإهتمام الخاصّ بطاقات وقدرات الدول الإقلیمیة.

ومن الجدير بالذكر أن النزعة الإقليمية وسياسة الجوار هي التي ستتوسع بسبب المتابعات والحركات الجيدة التي حدثت في الأشهر الأخيرة، کما نأمل أن تساعد طاقات وقدرات الدول الإقلیمیة لیس في خروج الإقتصاد الایراني من الرکود بوتیرة عالیة، بل نشاهد تضامناً إقتصادیاً أکبر بین الدول الإقلیمیة في الأشهر القادمة".

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha