ايران وكوبا تؤكدان على تطوير التعاون العلمي والاجتماعي في المجال النسوي

نيويورك / 17 اذار/مارس/ارنا- اكدت مساعدة رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية لشؤون المراة والاسرة انسية خزعلي والامينة العامة لاتحاد النساء الكوبي تيريزا آمارلة بوية، على تطوير التعاون العلمي والاجتماعي في المجال النسوي بين البلدين.

وفي هذا اللقاء الذي جرى الاربعاء على هامش الاجتماع الـ 66 للجنة وضع المراة التابعة لمنظمة الامم المتحدة قالت خزعلي: انه وفي ظروف الحظر احادية الجانب ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية ادى التعاون المشترك بين البلدين للتقدم بقضايا مختلفة خاصة انتاج لقاح كورونا.

واشارت الى منجزات النساء الايرانيات في مختلف المجالات العلمية والتكنولوجية، واعتبرت توفير الاعمال المنزلية ومنح الاجازة لفترة 9 اشهر للنساء العاملات الحوامل مترافقة مع الراتب ومنح العمل عن بعد للامهات العاملات في فترة كورونا، من الاجراءات المتخذة في البلاد لدعم الاسرة.

واكدت مساعدة رئيس الجمهورية اهمية تبادل الخبرات بين البلدين وضرورة التعاون الثنائي في المجال النسوي على الصعيد الدولي.

من جانبها اشارت المسؤولة الكوبية الى التجربة الناجحة للانتاج المشترك بين البلدين للقاح كورونا وقالت: ان كوبا حققت العديد من المنجزات في المجالات العلمية والسياسية وتمت صياغة برنامج وطني بهدف تمكين النساء فيها.

واضافت: ان النساء شكلن 50 بالمائة من الذين شاركوا في انتاج اللقاح.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha