مستشار الوفد الايراني المفاوض: الخلافات الداخلية في واشنطن تعرقل التوصل إلى اتفاق بفیینا

طهران/ 24نيسان/ابريل/ارنا- قال مستشار الوفد الإيراني المفاوض في فيينا، "محمد مرندي" إن الصراع الداخلي في واشنطن يعيق التوصل إلى اتفاق بفیینا و اضاف في نهاية المطاف ستجبر تداعيات الحرب في أوكرانيا الولايات المتحدة على التوصل إلى اتفاق مع إيران".

واشار "مرندي"  في تصريح خاص لمراسل "ارنا " الیوم الاحد  الى عدم اتخاذ واشنطن القرار السياسي اللازم للتوصل إلى اتفاق جيد في مفاوضات فيينا وقال: اعترف الأمريكيون بأن إيران تمكنت من الحصول على تنازلات كبيرة في فیینا، ولهذا السبب استقال بعض أعضاء الوفد الأمريكي  خلال المفاوضات".

واضاف عندما قدم كبير المفاوضين النوويين الأميركيين المبعوث الخاص لإيران، "روبرت مالي"   تقريراً عن عملية التفاوض إلى الكونغرس الأمريكي تواجه ردود فعل سلبية من قبل أعضاء الكونغرس واعتقدوا أن الفريق الأمريكي تراجع كثيرًا من مطالباتها .

واعتبر مرندي  قضایا مختلفة کضرورة اتخاذ الغرب إجراءات أساسية في مجال التحقق والضمانات والغاء الحظر  وقضية الحرس الثوري الإيراني (شطب اسم الحرس الثوري الإيراني من قائمة المنظمات الارهابیة )، من العوامل  الرئیسیة في التوقف المفاجئ للمفاوضات من قبل الولایات المتحدة.

وتابع قائلا ان الصراع الداخلي في الولایات المتحدة الامریکیة يعيق التوصل إلى اتفاق بفیینا وفي نهاية المطاف ستجبر تداعيات الحرب في أوكرانيا  واشنطن على التوصل إلى اتفاق مع إيران".

وصرح لا توجد مشكلة لدى الأطراف الأوروبية والصين وروسيا في مواصلة المفاوضات، لكن علينا أن ننتظر ونرى ما الذي سيقرره بايدن لمواصلتها.

انتهی**3280

تعليقك

You are replying to: .
captcha