٠٦‏/٠١‏/٢٠٢٤، ٩:١٤ ص
رقم الصحفي: 3089
رمز الخبر: 85344924
T T
٠ Persons

سمات

ملفات إخبارية

حماس تطالب الإدارة الأمريكية بالاعتراف بالخطأ ووقف شراكتها في الجريمة

طهران /6 كانون الثاني/يناير/إرنا- طالب القيادي في حركة حماس "سامي أبو زهري"، الإدارة الأمريكية بالاعتراف بالخطأ، وإعادة تقييم موقفها الذي تسبب في ارتكاب جرائم كبيرة بقطاع غزة، مشددا في الوقت ذاته على أن الإدارة الأمريكية شريكة في العدوان على غزة وعليها العمل على وقف إطلاق النار.

وأكد أبو زهري أن الحركة منفتحة على كل المبادرات وتسعى لوقف العدوان على الشعب الفلسطيني، مشددًا في الوقت ذاته على أنه: لا يمكن أن نذهب إلى أي اتفاق قبل وقف العدوان على شعبنا.

وقال أبو زهري إن الاحتلال غرق في وحل غزة ولن يتمكن من إخراج أسراه أحياء قبل وقف العدوان ودفع الثمن.

وطالب أبو زهري الإدارة الأمريكية بالاعتراف بالخطأ، وإعادة تقييم موقفها الذي تسبب في ارتكاب جرائم كبيرة بقطاع غزة، مشددًا في الوقت ذاته على أن الإدارة الأمريكية شريكة في العدوان على غزة وعليها العمل على وقف إطلاق النار.

واعتبر أن إصرار الإدارة الأمريكية على موقفها سيدفع كل الأمة للنظر إلى الولايات المتحدة كعدو وليس "إسرائيل" فقط. مضيفا: الاحتلال قتل 30 ألف شخص من أهلنا في غزة بدعم أمريكي وغربي.

وتابع بالقول: إن مخطط تهجير أهالي غزة قائم، والاحتلال يسعى لتنفيذه.

وجدد التأكيد على أن حركة حماس أقوى من أن يستطيع الاحتلال القضاء عليها، لأنها جزء أساسي من الشعب الفلسطيني والأمة، وعلى الإدارة الأمريكية أن تدرك أن حماس حركة تحرر وطني لن تتنازل عن حقوق شعبها.

انتهى**3276

تعليقك

You are replying to: .