اصفهان- ارنا- شيع المواطنون في مدينة اصفهان وسط ایران جثمان المراهق "علی لندي" ( 15 عاما) بحضور جمع من قادة القوات المسلحة وعائلة الفقيد. وكان المرحوم وهو من اهالي مدینة ايذه بمحافظة خوزستان جنوب غرب البلاد، ضحى بنفسه قبل أسبوعين من اجل انقاذ جارتيه من الحريق . وتمكن علي من إنقاذهما لكنه توفى لاحقا في المستشفي، متأثرًا بحروق شديدة.

تعليقك

You are replying to: .
captcha