نائب عراقي: القدس ستتحرر بسواعد ابناء المقاومة

وقال الكناني خلال حوار خاص مع وكالة (ارنا)، : ان "يوم القدس العالمي يتميز كثيرا عن غيره فهو فيه اشارة واضحة مفادها ان المسلمين جميعا متوحدون في هذا الامر وان طال او بعد الامل فلابد ان يأتي يوم تتحرر فيه القدس الشريفة من دنس الاحتلال الصهيوني".

 وأكد"ان ذلك سيكون بإذن الله بسواعد الرجال من ابناء المقاومة وابناء الخط الذي أسسه الامام الخميني الراحل (قدس)".

وأضاف، "نحن نعول على مواقف الشعوب الاسلامية لتتحرر من مواقف الحكومات الاستبدادية والذليلة التي تريد التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب".

وأشار الكناني الى ان "امريكا والكيان الصهيوني واذنابهم من الحكام في المنطقة خططوا لتشتيت الامة وابعادها عن تحقيق اهدافها المصيرية والتي في طليعتها تحرير فلسطين الحبيبة، لذلك اوجدوا الانقسامات الطائفية والصراعات داخل الامة الاسلامية الواحدة".

وتابع "كانت امريكا والكيان الصهيوني وعملائهم من الحكام العرب يمهدون لصفقة القرن من خلال تمزيق الامة اولا، لكنهم خذلوا بعد الاعلان عن صفقة العار هذه وفوجئوا بوعي الامة ويقظتها التي تحطمت على صخرتها امواج ماخططوا له طيلة السنوات الماضية".

وأكد الكناني "لقد انقلب السحر على الساحر وجاءت صفقة القرن لتوحد الامة الاسلامية، وها نحن نرى هذه الامة كيف تلتحم في كل عام بيوم القدس لتجدد العهد مع الله ومع الشعب الفلسطيني ومع الامام الخميني الراحل (قدس) على ان تبقى القضية الفلسطينية من المبادئ والمرتكزات الاساسية لهذه الامة

حتى تحريرها من دنس الاحتلال الصهيوني".

انتهى** ع ص

سمات