قاليباف : ايران اكدت دائما على ارساء السلام في افغانستان

طهران / 23 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي "محمد باقر قاليباف" : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اكدت ولاتزال ضرورة ارساء السلام والاستقرار في افغانستان.

وفي لقائه اليوم السفير الافغاني لدى ايران "عبد الغفور ليفال"، نوه رئيس البرلمان الايراني بالاواصر العريقة والقواسم المشتركة بين البلدين، قائلا : ان الشعبين الايراني والافغاني يتمتعان بعلاقات اخوية من شانها ان تشكل دعامة قويمة لتوسيع التعاون السياسي والاقتصادي والثقافي بين طهران وكابول.

واعرب قاليباف عن اسفه للهجمات الارهابية التي استهدفت العاصمة الافغانية مؤخرا، وقال : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لطالما اكدت على تعزيز الامن والاستقرار والهدوء في افغانستان؛ ونحن نامل بعدم تكرار الحوادث الاخيرة في هذا البلد.

وفيما نوه الى ضرورة اعداد وثيقة تعاون مشتركة بين ايران وافغانستان، اكد قاليباف : ان مجلس الشورى الاسلامي يرحب بتوسيع شامل للعلاقات الثنائية. 

وتابع : ان التعاون البرلماني يضطلع بدور مصيري في تيسير التبادل القائم على الصداقة بين البلدين.

وخلص رئيس مجلس الشورى الإسلامي الى القول : إن دعم المواطنين الأفغان في جمهورية إيران الإسلامية، يحظى باهمية جادة انطلاقا من واجبنا الديني.

من جانبه، اعرب السفير الافغاني لدى ايران باسم الحكومة والشعب الافغانيين، عن تقديره لمواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية المساندة لعملية السلام وتعزيز دور الحكومة الشرعية في بلاده، كما استضافتها للمهاجرين الافغان.

واثنى "ليفال" على تضامن ومواساة الحكومة والشعب الايرانيين عقب الحوادث الارهابية الاخيرة التي طالت جامعة كابول، فضلا عن الدعم الذي توفره ايران للمهاجرين الافغان على مدى العقود الاربعة الماضية.

وفي معرض الاشارة الى جائحة كورونا، دعا السفير الافغاني الى مزيد من التعاون بين المراكز الطبية والعلاجية في ايران وافغانستان لاحتواء هذا المرض.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
captcha